جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

شعر - قصائد منوعة - همس القوافي قسم خاص بمجالس الادب والشعراء ومحبي الشعر ومشاركات الاعضاء

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 20-05-2009   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

الرتبة:

البيانات
التسجيل: 26-04-2008
العضوية: 11867
المشاركات: 213 [+]
بمعدل : 0.06 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 50
حسين فهمى will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
حسين فهمى غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : شعر - قصائد منوعة - همس القوافي
love ثلاث صور للمرأة في مسرح شوقي.. المرأة بطلة (1)


ثلاث صور للمرأة في مسرح شوقي.. المرأة بطلة (1)

د. حسين علي محمد

ثلاث للمرأة مسرح شوقي.. المرأة

أصدر أحمد شوقي سبع مسرحيات شعرية في الأعوام الستة الأخيرة من حياته، جعل البطل امرأة في أربع منها: "كليوباترة" في "مصرع كليوباترة"، و"هدى" في "الست هدى"، و"نتيتاس" في "قمبيز"، و"الست نظيفة" في "البخيلة"، وقامت بدور مؤثر في مسرحيتين أخريين "عبلة" في "عنترة" و"ليلى" في "مجنون ليلى"، وتوارى دورها قليلاً في مسرحية واحدة هي "علي بك الكبير".
ولمّا كان الشعب العربي في مصر منذ فشل ثورة عرابي يبحث عن بطله الذي يُحقق له الحرية والاستقلال، ويبني له دولته المستقلة الناهضة، وحاول أن يجده في مصطفى كامل ومحمد فريد وسعد زغلول … وغيرهم، فقد وجدنا البطلة في مسرح شوقي تشغلها قضية استقلال بلادها من ربقة العدو الخارجي، وهذا ما نجده واضحاً في شخصيتي "كليوباترة" في "مصرع كليوباترة"، و"نتيتاس" في "قمبيز"،.
ولقد كانت البطلة مثالية في كلتا المسرحيتين؛ تُضحِّي بأحلامها في الحياة الرّغيدة التي تعيشها، ودمها يُهراق في سبيل حريتها ونهضتها.
تقول "كليوباترة" مصورة انصرافها عن أنطونيو في موقعة أكتيوم:
أيها السادة اسمعوا خبرَ الـحرْ
بِ وأمْرَ القتالِ فيها وأمْــري
واقتحامي العُبابَ والبحْرُ يطْغى
والجواري به على الدَّمِ تجْـري
بين أنْطونيو وأكتافَ يَـــوْمٌ
عبقريٌّ يسيرُ في كلِّ عصْــرِ
أخذتْ فيهِ كلُّ ذاتِ شِـراعٍ
أُهبةَ الحرْبِ واستعَـدَّتْ لِشَرِّ
لا ترى في المجالِ غيْـرَ سبوحٍ
مقبِــــلٍ مُـدبرٍ مكرٍّ مِفَرِّ
وترى الفلك في مطاردةِ الفلـ
ـكِ كنسْرٍ أرادَ شَـرًّا بنسْرِ
وتخال الدخانَ في جنباتِ الجوِّ
جُنحاً منْ ظلمةِ الليْلِ يسْـري
ودويّ الرياحِ في كُــلِّ لجٍّ
هزج الرَّعْدِ أو صيَـاح اله,,ْرِ
وترى الماءَ منهُ عودَ سَـريرٍ
لغَـريقٍ، ومنْهُ أحشاءُ قبْــرِ
يغسلُ الجرحَ شرَّ منْ غسَلَ الجر
ح، ويأسو من الحياةِ ويُبْـري
كنتُ في مركبي وبيْنَ جنُـودي
أزنُ الحرْبَ والأمورَ بفكْـري

قلتُ روما تصدَّعت فترى شطْـ
راً من القوْمِ في عَـداوةِ شَطْرِ
بطلاها تقاسما الفُـلكَ والجيْـ
شَ وشَبَّا الوغَى ببَرٍّ وبَـــحْرِ
فتأمَّلْتُ حالَــــــتيَّ مليًّا
وتدبَّرْتُ أمرَ صحْوي وسُكري
وتبيَّنْتُ أنَّ رومــــا إذا زا
لتْ عن البحْرِ لم يسُدْ فيهِ غيْري
كنتُ في عاصِفٍ سللْتُ شِراعي
منْهُ فانسلَّتِ البوارجُ إثْــري
خلَصَتْ منْ رحى القتالِ ومِـمّا
يلحقُ السُّفْنَ منْ دمارٍ وأَسْـرِ
فنسيتُ الهوى ونصْـرة أنطونيو
سَ، حتى غدرتُهُ شَرَّ غَـــدْرِ
علِم اللهُ قدْ خذلْتُ حبيبــي
وأبا صبْيتي وعَــوْني وذُخْري
موقفٌ يعجبُ العُـلا كنتُ فيه
بنْتَ مصْرٍ، وكنتُ ملْكةَ مصْرِ

فالمرأة في هذا النص المسرحي تنسى الهوى، وتخذل حبيبها وزوجها وأبا صبيتها، ولا تتذكَّر من موقفها إلا أنه «موقفٌ يعجبُ العلا» كانت فيه حقيقة "ابنة لمصر" تهمها فقط مصلحتها، والحرص على مستقبلِ تاجها.
وهي في هذا الوقف علامة لحرية الشرق، والبحث عن استقلاله من كل نفوذ من خلال إضعافها ـ ما استطاعت ـ لقوة روما مع المُحافظة على قواها هي:
قلتُ روما تصدَّعت فترى شطْـ
راً من القَــوْمِ في عداوةِ شَطْرِ
...
وتبيَّنْتُ أنَّ رومَــــا إذا زا
لتْ عن البحْرِ لم يسُدْ فيهِ غيْري

وإذا كانت شخصية كليوباترة تمثل الملكة المصرية عند شوقي، فقد اختار نتيتاس الأميرة المصرية «وجعلها رمزاً لمعنى التضحية السّامي إذْ أرخصت حياتها، وبذلتْ ما يُضَنُّ به مُخاطرة لحماية وطنها وحياطته، واختارها بنتاً لفرعون مصر المقتول «إبرياس» الذي فتك به أمازيس الفرعون الجالس على العرش».
وهي تُخاطب فرعون أمازيس:
جئتُ أفدي وطني منْ
سيف قمبــيز ونارِهْ
جئتُ أفْدي وطنيْ منْ
دنسِ التْحِ وعَارِهْ
وهي ترد على تثبيط المثبطي
ن لها بأن تدع ملاعب الصبا، وتُسافر إلى الفرس:
ومالي لا أُعطي البلادَ إذا دَعَتْ
بلادي، حَــياتي للبلادِ ومالي

و«لقد كان البطل في كلتا المسرحيتين امرأة ، ويتفق هذا مع نهوض المرأة المصرية بعد ثورة 1919 0 التي قامت بأول مظاهرة نسوية مشاركة للثورة في عام 1919 تطالب بالاستقلال وتحقيق مطالب البلاد وقد قامت المرأة بدور لا يستهان به منذ دخلت الجامعة وشاركت في الحياة العملية والاجتماعية بنشاطات متعددة 0 ونذكر هنا مشاركتها في حركة المقاطعة التي نظمها الوفد للإنجليز أثر اعتقال سعد للمرة الثانية.
ووجود بطلة - في بدايات المسرح الشعري في مصر - مرتبطة بهموم وطنها ، ودفاعها عن قضاياه ، وذودها عنه ، وتضحيتها في سبيله إشارة ذات معنى لبعض الرجال الذين ينأون بأنفسهم عن قضايا الوطن ، ويؤثرون السكينة ، وينعزلون عن مجتمعهم وقضاياه في جزر نائية منغلقين حول ذواتهم ، مع أن الطوفان حينما يجيء لن تعصمهم منه جزر ذواتهم الهشة».


منقول



eghe w,v gglvHm td lsvp a,rd>> hglvHm f'gm (1)












عرض البوم صور حسين فهمى   رد مع اقتباس

قديم 17-06-2009   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة سابقة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ايمان رافت

البيانات
التسجيل: 29-03-2008
العضوية: 11473
المشاركات: 1,517 [+]
بمعدل : 0.43 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
ايمان رافت is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ايمان رافت غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حسين فهمى المنتدى : شعر - قصائد منوعة - همس القوافي
افتراضي رد: ثلاث صور للمرأة في مسرح شوقي.. المرأة بطلة (1)

تسلم الايادي علي النقل الرائع هذا


الف شكر لك وابدعت بقلمك لنقلك الموضوع الرائع هذا












توقيع : ايمان رافت

آمة الله .... تريد رضاه ومناها دخول جنته
(العقلاء ثلاثة .. من ترك الدنيا قبل أن تتركه .. ومن بني قبره قبل أن يدخله .. ومن ارضي خالقه قبل أن يلقاه)

[/CENTER]

عرض البوم صور ايمان رافت   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ثلاث فتيات يقتحمن المسجد بملابس السباحه.. شدا أخبار الصحافة 8 25-02-2010 15:35
ست نقاط سهلة لكسب قلب المرأة موني الأسرة ومطبخ بوابة عنيزة والطب 1 15-09-2009 13:39
المرأة المسلمة والأعاصير الغربية ! حسين فهمى الأسرة ومطبخ بوابة عنيزة والطب 2 04-05-2009 01:09
المحرم للمرأة تشريع عادل و تكريم فاضل حسين فهمى الأسرة ومطبخ بوابة عنيزة والطب 1 03-05-2009 19:21
امامك ثلاث مواقف ودمعه واحده شدا الترحيب بالأعضاء والصور الغريبة والنادرة والفرفشة 1 05-01-2009 01:28


الساعة الآن 01:35.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك