جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن

العودة   منتديات بوابة عنيزة التعليمية > بوابــة عنيــــزة العامــــة > أخبار الصحافة

الملاحظات

أخبار الصحافة الصحافة وتجادباتها والخبر المؤثر والمقالات الإخبارية والإشهارية مع مصداقية المصدر والتحقق منه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 21-11-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي المعلمة ريم أجلت الزواج ودعت بحسن الختام وماتت صائمة ووالدها مصدوم

ليلة, لسيول, المعلمة, الختام, الزواج, تحزن, رجل, زائلة, وماتت, ودعت, ووالدها

بنبرة يملؤها الحزن والألم يروي مهدي عريشي خال المعلمة ريم النهاري تفاصيل جديدة من حياة معلمة القرآن التي لم يكن خيرها ليقتصر على أسرتها فحسب، بل شمل أهل الحارة كلهم، إذ كانت معروفة بحب الخير للناس وتعليمهم وإرشادهم ونصحهم وتوجيههم.
يلفت العريشي خال الفقيدة إلى أن ريم توفيت وهي صائمة، فقد كانت دينة تدرس القرآن والعلوم الشرعية، تعلم الصغير والكبير وتفيد بعلمها أفراد أسرتها كلهم.
أما والدها علي الذي يعمل في تحلية المياه محدود الدخل ويعتمد عليها كليا بعد الله، وفور سماعه نبأ وفاتها كان يردد «ما قيمة الحياة بدون ريم.. لا طعم للحياة بدون ابنتي».
وبحسب تقرير اعده عبدالله الداني في عكاظ , كانت ريم تعول أسرتها وعائلة عمتها رغم ظرفهم المادي الصعب، ورغم طموحها الكبير في الحصول على وظيفة مناسبة في سلك التعليم لإعالة أسرتها ومن تحت يدها إلا أن ذلك كان أبعد عليها من السماء، فالتحقت في هيئة التدريس في مدرسة أهلية لا يتجاوز الراتب الألفي ريال.
البيت صغير ويكتظ بإخوتها، وأحدهم معوق، ورغم كل هذا كانت تخوض معترك الحياة المكتظ بالصعاب بنفس راضية أبية مرددة «الإنسان خلق في كبد»، إذ لم تكن لتتضجر أو تزيد على هذه العبارة التي باتت لازمة على لسانها لتتناسى المتاعب والآلام وضيق العيش وكدر الحياة.
ورغم أن ريم لم تكن تتجاوز الـ 25 وتعيش ريعان شبابها وأجمل سنين عمرها فمن البديهي أن يتقدم لها العرسان ليخطبوها إلا أنها كانت ترفضهم البتة وتقول «والدي وإخوتي أولى»، وكأنها بهذه العبارة تؤثرهم إلى حين تجاوز القنطرة التي يمرون بها.




hgluglm vdl H[gj hg.,h[ ,]uj fpsk hgojhl ,lhjj whzlm ,,hg]ih lw],l gdgm gsd,g hgluglm hgojhl hg.,h[ jp.k v[g .hzgm ,lhjj ,]uj ,,hg]ih












توقيع : ذئب الصحراء


عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 21-11-2011   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مراقبة الأقسام التعليمية
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية صدا البحر

البيانات
التسجيل: 06-08-2010
العضوية: 27818
المشاركات: 17,071 [+]
بمعدل : 6.35 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 21
صدا البحر is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
صدا البحر غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: المعلمة ريم أجلت الزواج ودعت بحسن الختام وماتت صائمة ووالدها مصدوم

رحمك الله برحمته ياريم وصبر الله اهلك على فراقك
........












توقيع : صدا البحر


عرض البوم صور صدا البحر   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:49.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك