جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن

العودة   منتديات بوابة عنيزة التعليمية > بوابــة عنيــــزة العامــــة > أخبار الصحافة

الملاحظات

أخبار الصحافة الصحافة وتجادباتها والخبر المؤثر والمقالات الإخبارية والإشهارية مع مصداقية المصدر والتحقق منه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 16-09-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي السديس متسائلاً: هل شعِيرَةُ "الحِسْبة" اقْتِحامٌ للخُصوصِيَّة وخَرْقٌ لِلحُرِّيَّة الشَّخِصيَّة؟!

"الحِسْبة", للخُصوصِيَّة, متسائلاً:, لِلحُرِّيَّة, السديس, الشَّخِصيَّة؟!, اقْتِحامٌ, شعِيرَةُ, هل, وخَرْقٌ

أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبد الرحمن السديس، المسلمين بتقوى الله والاستعصام مِن التَّقْوى بِالعُرْوَةِ الوُثْقى، في ظل ما تعيشه الأمة الإسلامية في هذه الأيام من فتن ومآسٍ. وقال في خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم بالمسجد الحرام: إن من أشد تلك الفتن خطراً ما حلّ بالأُمَّةِ ومِلَّتِها، ووحْدَتِها وألْفَتِها: فِتْنَةُ انحراف الفُهومِ والعُقول، وتَأوِيل النُّصوص والنُّقول إلى غير المُرَادِ واللاَّمعقول، من قول الباري تبارك وتعالى- وقوْل الرَّسُول، ومنهج السَّلف، وخير الخَلف – رحمة الله عليهم-، لِذلك كانَ الفَهْم الوثيق والإدْرَاك المتين الدَّقيق، للوَحْيَيْن الشريفَيْن، مِن أزكى مِنَنِ البَارِي وأسْنَاها، وأجَلِّ حَصَائِدِ العلوم وأغْلاها، وأَحْمَدِ وَسَائِل الاسْتِنْبَاط وأزكاها، بِهِ يَسْمُو صَاحِبُه، وتَجِلُّ مَنَاقِبُهُ، وتَنْبُو عَنِ الفَرَطاتِ عَوَاقِبُهْ.

وأوضح فضيلته أن الفهم نوعان: أحدُهما فَهْمُ الوَاقع والفِقْهِ فِيه، والثاني فَهْمُ الواجِبِ في الوَاقع، وهو فَهْمُ حُكم اللهِ الذي حَكَم بِهِ في كِتابِه، أو على لِسَانِ رسوله" انتهى كلامُهُ – رَحِمه الله-، لِأَنَّ صِحَّة الفَهم، وحُسْنَ القَصْد، سَلامَةُ للدِّين والذِّمَمْ، والأحكام والقِيَمْ، وانْطلاَقٌ بِالأُمَّة وأمْنِها وَوَحْدَتِها، صَوْب السَّبِيل الأرْشدِ للأَمَمْ.

وواصل يقول إن الاختلاف في فهم النصوص وتفسيرها كان أرضاً خصبة في بيان سعة الشريعة ومرونتها، وبرهاناً ساطعاً على يسر الدين وانسجامه مع المتغيرات ورعايته للمقاصد النيرات وتحقيقه للمناط في النوازل والمستجدات، واستشهد بالحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما من حديث ابن عمر ـ رضي الله عنهما ـ أن رسول الله قال لأصحابه: "مَن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يصلين العصر إلا في بني قريظة" فاختلفوا ـ رضي الله عنهم ـ في فهم ذلك على رأيين أقرهما المصطفى، وكذا في جملة من المسائل والفروع عدّها أهل العلم من اليسر والسعة التي لا يعيب فيها أحد على الآخر في ضوء القاعدة التيمية الذهبية رفع الملام عن الأئمة الأعلام، وقد بوب البخاري ـ رحمه الله ـ باب الفهم في العلم، كل ذلك شريطة أن يكون الفهم على مقتضى النصوص الصحيحة والمقاصد الصريحة، وأن يكون المتحلي به من أهل العلم المعتبرين.

وحذر فضيلته من الآثار السلبية للفُهوم المُنْحَرِفَةِ الجَانِحَة بَيْنَ المُسْلِمين حيث ألْهَبَتْ فيهم رُوحَ الكرَاهِية والصِّرَاعات، وأجَّجَتْ نعرات التَّعَصُّبِ والنِّزَاعات، وهَا هُو الوَاقِع البَئيس – عَبْرَ المَجالِس والمُنْتَدَيَات، والإعلام والفضائيَّات - يَنْطِقُ باسْتِعْلاء أبَاطِيل وأضَاليلَ وادِّعَاءات، وقَنَاعَاتٍ شاذَّةٍ وافْتِرَاءات، تَقْضِمُ الأصول والثَّوابت، وتَشْرَخُ معالِم الدِّين الثابتة .

وتساءل الدكتور السديس هل يكون الحرام الصُّريح يوماً حَلالاَ، وهل تكون شعِيرَةُ الحِسْبة التي حازت بِها أمَّتُنا الخَيْرِيَّة على العالمين، اقْتِحامًا للخُصوصِيَّة، وخَرْقًا لِلحُرِّيَّة الشَّخِصيَّة؟! وهل يَكونُ مِيرَاث الرَّجُلِ? لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ? على السَّوَاء مِن المَرْأة، مشدداً على أن كل اقتحامٍ لثابتِ التشريعات ومُسلَّم المُحْكَمَات بالتَّحوير وسَيئ الأفْهَام هو افْتِرَاءٌ على الله، وتهجُّمٌ على الحق بغير علم، ولَي لأعناق النصوص بما يخدم الهوى ويُضل عن الهدى ويذكي رواج الشبهات.

ودعا إمام وخطيب المسجد الحرام المعلمين والمعلمات بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، إلى بناء الأجيال على التَّمسُّك بأُصُول الشَّريعة ومحكماتها، وتحصينهم دون التفريط في فروعها وجزئيّاتها، مُثابرين على بِنَاء مَلكة الفهم الصحيح لما ورد في الكتاب والسنة.

وفي المدينة المنورة، أكّد إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ صلاح البدير في خطبة جمعة اليوم، أن العالم الآن يشهد حوادث زاجرة وخطوباً منذرة وفتناً وتقلبات توجب التفكر والتذكر والعظة والعبرة .

ودعا فضيلته المسلمين، إلى الاتعاظ والاعتبار والخشوع إلى الله ـ عز وجل ـ والتوبة من الذنوب قبل فوات الأوان، مستشهداً بقول الله ـ جل وعلا (اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث إلا استمعوه وهم يلعبون لاهية قلوبهم). وأوضح إمام وخطيب المسجد النبوي، قائلاً: كم شاهدنا من جثث فما للعيون ناظرة ولا تبصر، وما للقلوب قاسية ولا تفكر، وما للنفوس ناسية ولا تذكر، أأغراها أنظارها وإمهالها، أم بشرتها بالنجاة أعمالها، أم لم يتحقق عندها من الدنيا زوالها ، قال تعالي (ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الأمد فقست قلوبهم وكثير منهم فاسقون).

وخاطب الشيخ البدير المسلم قائلا: إذا كنت قد أيقنت بالموت والفناء وبالبعث بعده فكيف تغفل، داعياً المسلمين إلى التيقظ والحذر من الغفلة وقبول النذارة والانتفاع بالتذكرة والتيقظ بالعظة وعدم الغفلة وعدم الاغترار ببعد الأجل والبعد عن إخوان السوء وملازمة أهل الرقة والخشية والعلم



hgs]ds ljshzghW: ig auAdvQmE "hgpAsXfm" hrXjAphlR ggoEw,wAd~Qm ,oQvXrR gAgpEv~Ad~Qm hga~QoAwd~Qm?! ggoEw,wAd~Qm ljshzghW: gAgpEv~Ad~Qm hgs]ds hga~QoAwd~Qm?! hrXjAphlR auAdvQmE ig












توقيع : ذئب الصحراء


عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 22-09-2011   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة الأقسام العامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية صاحبة السعادة1

البيانات
التسجيل: 25-05-2010
العضوية: 27068
المشاركات: 19,430 [+]
بمعدل : 7.03 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 160
صاحبة السعادة1 has a spectacular aura aboutصاحبة السعادة1 has a spectacular aura about
 

الإتصالات
الحالة:
صاحبة السعادة1 غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: السديس متسائلاً: هل شعِيرَةُ "الحِسْبة" اقْتِحامٌ للخُصوصِيَّة وخَرْقٌ لِلحُرِّيَّة الشَّخِصيَّة؟!

ماشاء الله فكل خُطبة جمعه بالحرم يلقيها ..تُعالج الواقع
الذي يعشيه المسلمين حقاً، نشاهدها من خلال التلفاز

جزاه الله خير ..ووفقه
ونسأل الله أن يُجنبنا الفتن التي كثُرت ماظهر منها
ومابطن .
جزااك الله خير أخيناا أباعُمر .على تميزك في تنويع
الأخبار والمُوافاة الدائمة بكل جديد .












عرض البوم صور صاحبة السعادة1   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 13:00.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك