جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن

العودة   منتديات بوابة عنيزة التعليمية > بوابــة عنيــــزة العامــــة > أخبار الصحافة

الملاحظات

أخبار الصحافة الصحافة وتجادباتها والخبر المؤثر والمقالات الإخبارية والإشهارية مع مصداقية المصدر والتحقق منه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 17-06-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي بعد صمت ومداراة المصيبة ... الأباء يصرخون .. المجرم أسكر بناتنا .. ولين تتحدث

.., ..., أشكر, الآباء, المجرم, المصيبة, تعد, بناتنا, يصرخون, سلة, ومداراة


المجرم يستدرج طفلة

ومداراة المصيبة الأباء يصرخون المجرم

بعد أشهر من الصمت ومداراة المصيبة، باح آباء قاصرات رحن ضحايا لمغتصبهن في جدة، بحكاياتهم مع بناتهم بعد أن عدن مصدومات باكيات إلى أحضانهم. وتفاوت الحال من طفلة إلى أخرى بالإجبار على شرب الخمر والتهديد بالقتل أو التعذيب بالضرب. إذ أوضح والد إحدى الضحايا لـ"الوطن" أن الجاني اختطف ابنته قبل عام ونصف العام من أمام أحد المراكز التجارية، ثم ألقى بها في شارع خال من المارة بعد أن فشل في اغتصابها.
كما أفاد بائع بأن الجاني خطف ابنته حينما كانت قادمة من مكة لجدة في غرة رمضان الماضي لشراء بعض المستلزمات، مشيرا إلى أنها تعاني حاليا من أمراض نفسية بعد تلك الواقعة مما أثر على دراستها، مضيفا"أنها أصبحت شاردة الذهن وغير مدركة لما يدور حولها".
وبين إمام مسجد بجنوب جدة أن ابنته اختطفت لمدة يومين من ساحة المنزل، وأن الجاني عرضها لأصناف عدة من التعذيب وسقاها خمرا، مطالبا بسرعة القصاص منه، واصفا إياه بالوحش الذي يجب التخلص منه.
ولم تكن قصة خطف ابنة إمام المسجد أقل صعوبة من اختطاف طفلة مخيم الربيع، حيث استدرجها من الملاهي واغتصبها داخل دورات المياه.
ويروي خال أخرى، يدعى محمد، أن ابنة أخته البالـغة " 7 سنوات" اختطفت مـن أمام قصر أفراح في جنوب جدة وأن الجاني كبلها ووضعها تحت الكرسـي الأمـامي للسيارة، وهدد بذبحها عندما حـاولـت الاستنجاد بمن حولها، لافـتا إلى تعـرضها للضرب المبرح من المغتـصب عـلى الرغـم من توسـلها لـه بـأن يـتركها وشأنها، موضحا أنـه ربطـها في سلم داخلي في بيته لمدة تزيد على 16 ساعة.
كشف آباء بعض الفتيات اللاتي اختطفهن "ذئب جدة البشري" استخدامه طرقا مختلفة في تعذيب بناتهم، خصوصا في حال عدم تمكنه من اغتصابهن، حيث كان يمارس معهن اللواط ومن ثم يلقيهن في أماكن متفرقة.
وأوضح والد إحدى الضحايا "باكستاني الجنسية" أن الجاني اختطف ابنته قبل عام ونصف العام من أمام أحد المراكز التجارية، ثم ألقى بها في شارع خال من المارة بعد أن فشل في اغتصابها.
وأفاد بائع "يمني" أن الجاني خطف ابنته البالغة" 9 سنوات" حينما كانت قادمة من مكة لجدة في غرة رمضان الماضي لشراء بعض المستلزمات، مشيرا إلى أنها تعاني حاليا من أمراض نفسية بعد تلك الواقعة مما أثر على دراستها، مضيفا" أنها أصبحت شاردة الذهن وغير مدركة لما يدور حولها"، رغم أنها كانت متفوقة دراسيا، وأصبحت تخشى من أقاربها، مطالبا الجهات المسؤولة بسرعة إنهاء إجراءات نقل كفالته، ليتمكن من السفر بها لليمن لإكمال علاجها.
وبين إمام مسجد بجنوب جدة أن ابنته اختطفت لمدة يومين من ساحة المنزل الذي يقطنه داخل المسجد الذي يعمل به، موضحا أنها تعرضت لأصناف عدة من التعذيب وسقاها خمرا، مضيفا أنها تعرفت عليه وعلى منزله، مطالبا بسرعة القصاص منه واصفا إياه بالوحش الذي يجب التخلص منه.
ولم تكن قصة خطف ابنة إمام المسجد أقل صعوبة من اختطاف طفلة مخيم الربيع، حيث استدرجها من الملاهي واغتصبها داخل دورات المياه.
ويروي خال إحدى الضحايا يدعى محمد، أن ابنة أخته البالغة" 7 سنوات" اختطفت من أمام قصر أفراح في جنوب جدة وأن الجاني كبلها ووضعها تحت الكرسي الأمامي للسيارة، وهدد بذبحها عندما حاولت الاستنجاد بمن حولها، لافتا إلى تعرضها للضرب المبرح من المغتصب على الرغم من توسلها إليه بأن يتركها وشأنها، موضحا بأنه ربطها في سلم داخلي في بيته لمدة تزيد على 16 ساعة. ولم تقتصر آثار جرائم مغتصب الفتيات على الضحايا وأسرهن بل طالت المراكز التجارية، حيث أحجمت بعض العائلات عن ارتيادها خشية وقوع أطفالها فريسة لذئاب بشرية أخرى.
وأكد مدير أحد المراكز التجارية بجدة محمد صادق المدني في تصريح إلى "الوطن" تأثر المركز من جرائم الموقوف على ذمة قضية الفتيات القاصرات، حيث قل عدد العائلات قياسا بالأوقات السابقة، مشيرا إلى أن المركز شرع في اتخاذ تدابير أمنية جديدة لإعطاء الثقة والأمان للمتسوقين، مضيفا "زدنا أعداد حراس الأمن في جميع مرافق المركز، وكذلك كاميرات المراقبة، خصوصا في الطرقات والحمامات وأماكن انتظار السيارات"، موضحا أن هناك تعليمات مشددة للحراس بسرعة الإبلاغ عن أي سلوك غريب يصدر من مرتادي المركز.
يأتي ذلك في الوقت الذي كشف فيه مصدر في شرطة جدة في تصريح خاص إلى "الوطن" أن المشتبه به في اغتصاب 16 فتاة قاصرة كان يسلك طرقا غير آهلة بالسكان بعد اصطياد ضحيته، مشيرا إلى أنه كان يسير في الشوارع الخلفية لإسكان مشروع حي الأمير فواز، ويعمد إلى تغيير ملابسه وتبديل لون شماغه من الأبيض إلى الأحمر بعد ارتكاب فعلته حتى لا تستطيع الضحية التعرف عليه بعد ذلك، مفيدا بأنه يمتنع عن الكلام أحيانا، وغير متجاوب مع جهات التحقيق. وأوضح المصدر أن شرطة جدة قد أوقعت به من خلال خطة أمنية محكمة، وذلك بعد ورود بلاغات بأوصافه وسبل ارتكابه للجرائم، مشيرا إلى أن مدير شرطة جدة اللواء علي بن محمد السعدي الغامدي أصدر أوامره بتكثيف البحث عنه وسرعة القبض عليه، وذلك بنشر مخبرين سريين بإشراف مدير شعبة التحريات والبحث العميد محمد الخماش، إلى جانب فريق للتحري السري الميداني من ضباط البحث الجنائي بقيادة المقدم عيضة صالح المالكي وبمشاركة الفرقة الميدانية بقيادة الرائد سلطان محمد المالكي، حيث تمكن الفريق من التوصل إليه في منزله الكائن بحي الأجاويد والقبض عليه.
وبين أن رجال البحث جمعوا صورا له من كاميرات المراكز التجارية والمستشفيات ومراكز التسوق التي رصدت تحركاته، مضيفا أنها تطابقت مع أوصاف الشخص الموقوف، مشيرا إلى أنه حاول التخفي حينما شعر بمراقبته بحلقه شعره وإخفائه سيارته في منزل مهجور بالرياض وشراء سيارة جديدة، لكن الجهود تكللت بالقبض عليه.
من جهة أخرى، نفى المشرف العام على الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور حسين الشريف ترافع الجمعية عن الجاني أو تقديم أية مساعدة له، موضحا أن الجمعية ستشكل فريقا حقوقيا للدفاع عن حقوق الفتيات أمام محاكم جدة وتقدم لهن وذويهن الدعم النفسي.
من جانبه، ذكر العضو المكلف بمتابعة قضايا القاصرات بجمعية حقوق الإنسان معتوق الشريف أن فقدان التواصل بين الشرطة وأسر الضحايا أنشأ فجوة بين الطرفين، موضحا أن فريقا من القانونيين يستعدون لرفع دعاوى قضائية ضد المتهم، لافتا إلى تكليف فريق مكون من اختصاصيين في الطب النفسي وعلم الاجتماع لمتابعة أسر المغتصبات، مبينا أن أغلبها تعاني من الفقر وتحتاج للمساعدة.
وأكد عضو مجلس الشورى رئيس لجنة حقوق الإنسان والعرائض الدكتور مشعل العلي في تصريح إلى " الوطن" أن هذه الجريمة هزت المجتمع السعودي مستنكرا التصرفات الشائنة التي قام بها الجاني ضد القاصرات، واصفا إياه بأنه ذئب بشري، مطالبا بإلقاء الضوء على تلك الجريمة والتحذير منها حتى لا تتكرر، مشددا على أهمية الحفاظ على الأطفال لأنهم مستقبل الأمة وعمادها المرتجى ومداد قوتها، مؤكدا أن رعايتهم وحمايتهم أمانة عظمى في أعناقنا.



fu] wlj ,l]hvhm hglwdfm >>> hgHfhx dwvo,k >> hgl[vl Hs;v fkhjkh ,gdk jjp]e >>> Ha;v hgNfhx hgl[vl hglwdfm ju] fkhjkh dwvo,k












توقيع : ذئب الصحراء


عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 17-06-2011   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: بعد صمت ومداراة المصيبة ... الأباء يصرخون .. المجرم أسكر بناتنا

عكاظ



ظلت الجرائم التي ارتكبها (ذئب جدة) في حق 13 طفلة، حاضرة في المجالس والمنتديات الإلكترونية؛ نظرا لبشاعة الجنايات التى ارتكبها بحق زهرات صغيرات، وبعد القبض على الذئب، كشفت رسالة جوال مرسلة من رجل آخر إلى جوال الجاني، يعتقد أنه ذئب آخر مشارك مع ذئب جدة ــ تحتفظ «عكـاظ» باسمه حتى يلقى القبض عليه.
«عكـاظ» زرات أسرة الطفلة (لين) إحدى ضحايا الذئب، فتحدثت الطفلة الصغيرة ذات الأعوام الثمانية ببراءة وبعيون تنزف بالدمع عن سيناريو اختطافها من إحدى أسواق جنوبي جدة من قبل الذئب.
واسترجعت الطفلة لين المأساة من ذاكرتها، وأكدت أنها كانت برفقة أمها في مركز تجاري فشدتها لعبة، حيث طلبت من أمها شراء اللعبة، وأثناء ذلك سمعت شخصا من خلفها يقول لها إنه سيشتريها لها. وأضافت الطفلة أنها فرحت بهذا العرض، وأخبرني المجرم أن اللعبة تنتظرني في الشارع العام، وذهبت مسرعة في فرحة كبيرة إلى الشارع العام ولكن لم أجد اللعبة، وعدت مرة أخرى وأبلغت الرجل أنني لم أجد اللعبة.
وتضيف الصغيرة: في تلك اللحظة، أبلغني بالعودة إلى المكان نفسه، وفعلا ذهبت إلى هناك، وجلست أنتظر وجاءني -الذئب- ولم تكن بيده اللعبة فشدني من فستاني بقوة حتى أحسست بالألم يسري في يدي.
وفي تلك اللحظة، رأيت أناسا كثيرين فأخذت أبكي وقام الرجل بضربي على ظهري ومع قوة الضربة توقفت عن البكاء وأخذت أبكي في داخلي. وتواصل الطفلة حديثها: في تلك اللحظة شاهدني فيصل (ابن خالتي) وعمره أربع سنوات، وحاولت أن استنجد به ليخبر أمي، لكن الرجل أخذني بسرعة، وانطلق بسيارته وجاءه اتصال عبر جواله، ولكنه غير مسار طريقه واتجه لمسار آخر. وتستطرد الطفلة لين قائلة: في تلك اللحظات العصيبة بدأت في البكاء لكنه -الذئب- ضربني، وقال إنه سيشتري لي اللعبة ويعيدني إلى أمي بسرعة، وهنا صدقته، وحيث ذهبي بي إلى أحد المهرجانات -شمالي جدة- وأجلسني على كرسي وطلب لي آيسكريم، وكنت كلما حاولت الاستنجاد بإحدى النساء يعمد إلى ضربي بشدة، وبعد مرور ساعة أدخلني دورة المياه وهنا استعدت شجاعتي وصرخت بقولي «عمتي عمتي» وعندها تركني الرجل وولى هاربا وتركني، واستنجدت بالمرأة التي عرفت مؤخرا أن اسمها (عبير)، وبدورها استنجدت عبير بحارس أمن في المهرجان، وجرى إبلاغ الشرطة التي حضرت وأخذتني إلى المركز، وهناك لم أصدق نفسي حيث أخذت أحضن أمي ووالدي وأبكي بحرقة شديدة.
من جهته، قال والد لين: جاءني اتصال من زوجتي أخبرتني بقولها «الله يعوض عليك ابنتك، لين خطفت حينما كنا في السوق» وهنا قلت لزوجتي كيف عرفت بأمر الخطف، فقالت إن ابن خالتها فيصل أبلغها أن أحدهم خطفها، وهنا هطلت دموعي بين زملائي في العمل ولم أستطع الوقوف على قدمي واتصلت بعمليات الأمن، وبعدها اتصلت زوجتي أيضا بالعمليات وأبلغتهم عن وصفها وماذا كانت ترتدي الطفلة. وأضاف والد لين: حينما ذهبنا إلى مركز الشرطة طلبوا منا صورة للطفلة.
وحينما عثرنا عليها أوضحت ابنتي في التحقيق أن الذئب لديه جوال أسود كلاسيكي وأنه غير الغترة بشماغ كان في المقعد الخلفي لسيارته. يشار إلى أن الطفلة لين تعرفت إلى سيارة الجاني بعد إلقاء القبض عليه.
وفي نفس الصدد، فإن الطفلة دلت الشرطة على قاروة مياه كان قد شرب منها الجاني، وكشف الحمض النووي أن القارورة للجاني نفسه بعد مطابقة الحمض بما عثر عليه في القارورة بعد إلقاء القبض عليه.
ودعا والد لين إلى إيقاع أشد العقوبة على الجاني (خاطف ابنته) وغيرها من الطفلات الصغيرات، كما عبر عن شكره للرائد سلطان المالكي من البحث الجنائي الذي كان معهم خطوة بخطوة حتى القبض على الجاني.












توقيع : ذئب الصحراء


عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 17-06-2011   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: بعد صمت ومداراة المصيبة ... الأباء يصرخون .. المجرم أسكر بناتنا .. ولين تتحدث




لم تمنعه أيام الشهر الفضيل شهر الصيام من الاستمرار في جرائمه الوحشية حيث أقدم على خطف 13 فتاة قاصر والاعتداء عليهن، بل كانت من بين ضحاياه طفلة لم تتجاوز التاسعة من عمرها، تمكن من خداعها وخطفها من أحد المراكز التجارية ليلة إعلان دخول شهر رمضان المبارك.
وخطط «الوحش البشري» لارتكاب جريمته في تلك الليلة حيث أوصل زوجته وابناءه (4 فتيات وولدين) إلى منزل جدهم في أحد أحياء جنوب جدة، ليبقى منزله خاليا من الأسرة والاجواء مهيأة لتنفيذ فعلته المشينة، وتمكن من استدراج طفلة التسعة اعوام من امام احد المراكز التجارية التي كان يتجول فيها، حيث لاحظ انعزالها عن والدتها بسبب حالة التعب التي كانت عليها.
كما تمكن من خداع فتاة ليلة زواج خالتها واستدرجها من داخل قصرالأفراح بحجة إيصال كيس مجوهرات يخص العروس.
أما أكثر ضحاياه إيلاما فكانت فتاة مريضة وجدها مستلقية على سرير الطوارئ في أحد المستشفيات الحكومية ونجح في استدراجها فور تحرك والدها من جوارها لغرض ما.
«المدينة» استمعت إلى إفادات الضحايا الثلاث وأولياء أمورهن حول تفاصيل ما حدث.

طفلة التسعة أعوام: كان متوحشا وقابل توسلاتي بمزيد من القسوة


تمكن الوحش من مخادعة ضحيته طفلة التسعة أعوام والتغرير بها عندما لاحظها تقف على أحد أعمدة المحل وتسند ظهرها على جدار العمود، اقترب منها وأشعرها بأنه من العاملين في المركز وان الوقوف بتلك الطريقة ممنوعة وعليها الانتقال معه إلى إدارة المركز حتى يقدم لها المساعدة، وهي الحيلة التي اتخذها مع الصغيرة ليخرج بها من المركز وفي اثناء الطريق توقفت إلا انه اكد لها بأنه سينقلها للجهة الاخرى من المركز.
وتروي الطفلة «ب. ع» قصة الاعتداء عليها موضحة أنها لحظة خروجها من المركز ارتابت في الأمر الا ان الوحش أفادها بانه سيقدم لها كل المساعدة وسيستدعي والدتها للادارة.
وتقول: «عندما وصلت إلى السيارة التي كانت معه طلب مني الصعود وكان لحظتها غليظا حيث أمسك بيدي وهددني بالضرب لو تحدثت او اظهرت اي صوت، واركبني السيارة وأجبرني أن اجلس في المقعد المجاور وكان يطلب مني عدم رفع راسي وتركني عند مكان الأرجل في المركبة، ولم اكن اشاهد اي شيء ولا اعرف اي طريق سلك».
صمتت الصغيرة للحظات، قبل أن تواصل حديثها ثانية: «توقفنا امام المنزل وطلب مني الخروج دون ان احدث اي صوت حتى لا يضربني وكان حينها يؤكد بأنه سيصعد للمنزل لدقائق ثم يعيدني للمركز، وكان يمسك بيدي بشدة حتى ادخلني المنزل وارتكب جريمته».
مرة أخرى تتوقف الطفلة البريئة عن الحديث وكأنها لا تريد تكرار تلك اللحظات العصيبة التي عاشتها في ذلك اليوم، ثم تكمل قصتها المأساوية قائلة: لم تكن صرخاتي ولا توسلاتي تجدي معه، بل كان متوحشا، ففي كل مرة اطلب منه تركي يزداد عنفه وقسوته وضربه لي، ويطلب مني عدم اعتراضه على اي عمل يقوم به».
«وبعد ساعتين - تقول الصغيرة وهي تغالب دموعها - اخرجني معه من المنزل، ولا اعرف اي الطرق كان يسلكها حتى توقف فجأة وأنزلني في شارع الجامعة».

والأب يكمل الرواية

ويكمل الأب المكلوم بقية ما حدث قائلا: «في تلك اللحظات رن هاتفي الجوال من رقم لا أعرفه واذا بنبرة صوت ابنتي وهي تبكي تطلب مني ان احضر إليها، ولم تكن تعرف الموقع، ليأخذ الهاتف الجوال احد الأشخاص ويدلني على المكان، فانتقلت برفقة ضابط الأمن حيث عثرت عليها وهي في حالة يرثى لها، وبدأ ضباط التحقيق في الاستماع لأقوال ابنتي والتي كانت في حالة انهيار كامل ولم تتمكن من تقديم معلومات مفيدة يمكن من خلالها الوصول إلى الجاني، غير انها بعد ان هدأت بدأت في جمع قواها وقدمت اوصافا لم تكن دقيقة وكذلك المنزل فأعطت وصفا لما بداخله، ولكن لم نتمكن من تحديد الطرق التي سلكها لعدم معرفتها بطرق جدة.
وأثنى والد الفتاة على الجهود التي بذلها رجال الأمن والمتابعة المستمرة للحادثة من قبل مدير شرطة جدة اللواء علي بن محمد السعدي الغامدي ورئيس وحدة العرض والاخلاق الرائد سلطان المالكي الذي قضى 3 ايام مع ابنتي يتجول بها في الشوارع محاولا الوصول إلى منزل الوحش، والشكر لكل رجال الامن على جهودهم في كشف هذا الوحش الذي سينال عقابه وجزاءه العادل بإذن الله.
(م. ع): خدعني بكيس المجوهرات ليلة زفاف خالتي
ضحية أخرى روت قصتها التي لا تقل مأساوية عن سابقتها، حيث تمكن الوحش البشري من استدراجها من قصر أفراح لحظة تقديم العشاء لضيوف الحفل ومغادرة حارس المدخل النسائي للمساعدة في إعداد العشاء.
وتروي الضحية كيف خدعها الوحش عندم خرجت لأمر ما فلاحظها وأخذ في السؤال عن علاقتها بالعروس لتبلغه بأنها خالتها.
تقول الضحية «م. ع»: إن الوحش أوهمها بأن هناك مجوهرات تخص العروس في سيارته وطلب منها ان تنتقل معه لأخذها وتسليمها للعروس، وهي الحيلة التي انطوت عليها فرافقته إلى سيارته (أحضرتها أجهزة الأمن من الرياض بعد إيقافه).
وعند الوصول إلى السيارة - تواصل الضحية - «طلب مني الصعود حتى يقترب من مركبة أخرى كانت مقتنيات العروس بداخلها، إلا انني ارتبت في الوضع بعد أن طلب مني الجلوس والهدوء عند اماكن ارجل الراكب، لينطلق الى منزله ويقوم بتهديدي بالضرب والتعذيب لو اظهرت اي صوت، صعدنا إلى منزله الذي لم أكن أعلم بأي حي هو في ذلك الوقت، وكان يتعامل معي بعنف وقسوة، فيما كنت أتوسل إليه بأن يتركني وأن يراعي ظروفي الأسرية وأشرح له بأن والدي يعاني من السرطان، ووالدتي مصابة بمرض الضغط والسكري، إلا أنه كان يقابل توسلاتي بضربي وصفعي على وجهي بشدة ويطلب مني الصمت وألا اتحدث عن هذه الظروف».

اختفاء 16 ساعة

ويلتقط الحديث والد الفتاة قائلا: بعد اختفاء ابنتي كنا نشك في العاملين بالقاعة، وتارة أخرى نشك في أنها ربما سقطت في احد الدهاليز الموجودة بقاعة الزواج، ولم نصل إلى أي نتيجة حتى اننا استعنا بفرق الدفاع المدني للبحث عنها في القاعة دون فائدة، عندها أبلغت الجهات الامنية التي تعاملت مع القضية في بدايتها بشكل باهت». وأضاف: «ابنتي اختفت عند الساعة العاشرة مساء تقريبا ولم يتم العثور عليها الا في اليوم الثاني عند الساعة الثانية ظهرا، حيث رن هاتفي الجوال واذا بإبنتي تطلب مني الحضور إلى المكان الذي وصفه لي أحد الأشخاص». وتعود الضحية لإكمال قصتها قائلة: «اخرجني الوحش من المنزل واجلسني عند موضع الأرجل ثانية وحذرني من رفع رأسي مشهرا سكينا في يده، حتى أوقفني امام احد المنازل وطلب مني ان اصعد إلى الدور الثاني وان اطلب من الأطفال الساكنين بإحدى الشقق النزول إليه، ارتبت في الأمر ولكن لم يكن أمامي سوى الامتثال لأمره، وبالفعل طرقت الباب على احد السكان وطلبت منه الهاتف واتصلت على والدي».

وجدتها بفستان العرس

ويكمل: «اتجهت إلى الموقع الذي ترك فيه الوحش ابنتي وكانت ترتدي فستان العرس وهي في حالة يرثى لها، وحضرت مع الفرق الامنية التي حاولت جمع أكبر قدر من المعلومات عن الوحش، واستمعت لاقوال ابنتي في محاولة لمعرفة الطرق التي سلكها ولكن دون جدوى». وقال الأب: إنه على ثقة بعدالة الشرع، وان الجاني سينال عقابه الرادع وفق ما يقرره الشرع حتى يكون عظة وعبرة لغيره.
ضحية: استدرجني من سرير الطوارئ بعد مغادرة أبي
ضحية ثالثة لم تشفع حالتها المرضية التي كانت عليها لتجعلها خارج حسابات ذلك الوحش ومخططاته الشيطانية، حيث كان يتجول داخل اروقة مستشفى حكومي جنوب شرق جدة، يراقب الوضع ويتحين الفرصة المناسبة، حتى لاحظ فتاة مستلقية على سرير الطوارئ ترصد لوالدها حتى اتجه إلى مرفق آخر داخل المستشفى ليتجه إليها ويبادلها الحديث.
أما كيف حدث ما حدث بعد ذلك، ترويه الضحية قائلة: «دخل إلي الجاني وأبلغني ان والدي في انتظاري وقد طلب منه ان يحضرني إليه في مواقف السيارات، فقمت من على السرير واتجهت إلى خارج المشتشفى، ولم اكن اشعر بأن الجاني يلاحقني الا عندما توقفت عند مدخل المستشفى ولم أجد والدي، فإذا بالشيطان الرجيم خلفي يقول لي (والدك في السيارة) واصطحبني إلى إحدى المركبات وطلب مني ان أنتظر بها حتى يبحث عن والدي، إلا انه عاد وركب معي في السيارة وانطلق بها الى ان خرجنا من المواقف، حيث طلب مني ان أجلس في مكان الأرجل واخفض رأسي على المقعد الامامي للراكب، والا ارفعه أبدا، كما طلب مني عدم التحدث معه أو سؤاله عن اي شيء بحجة انه يعرف والدي وأنه صديق له وسيوصلني إلى منزل أسرتي».
وبعد برهة من الزمن - تواصل الضحية - اوقف الوحش السيارة وطلب مني الخروج والصعود معه إلى شقته ليأخذ بعض الاغراض، ولم يأبه لتوسلاتي، بل كان متوحشا وبشكل مخيف، فدخلت إلى المنزل وكان عاديا ولم يكن لشخص واحد، إذ كانت المقتنيات تؤكد أن المنزل تسكنه أسرة كاملة وليس شخصا لوحده












توقيع : ذئب الصحراء


عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 17-06-2011   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: بعد صمت ومداراة المصيبة ... الأباء يصرخون .. المجرم أسكر بناتنا .. ولين تتحدث

فشل ذريع لأجهزة الأمن مع الأسف
فالمدة طويلة وقاد عاث هذا المجرم فساداً ..

ضرب عنقه بالسيف تقضي عليه بلحظه وهو أمر نتمنى كمجتمع أن لا يتم
نتمنى تقطيعه أوصالاً وتعذيبه لمدة طويلة وترويعه قبل أن يقتل ، فالمجتمع بكل فئاته محتقن لفعل هذا المجرم

أين القلب الذي يرى هذه الطفلة ولا يتقطع من أجلها ؟
وأين العيون التي لا تذرف الدموع على هؤلاء الأطفال ؟












توقيع : ذئب الصحراء



التعديل الأخير تم بواسطة ذئب الصحراء ; 17-06-2011 الساعة 07:28
عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 17-06-2011   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
روح المنتدى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فهــ ام ــودي

البيانات
التسجيل: 18-06-2010
العضوية: 27388
المشاركات: 7,665 [+]
بمعدل : 2.80 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 56
فهــ ام ــودي will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
فهــ ام ــودي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ذئب الصحراء المنتدى : أخبار الصحافة
افتراضي رد: بعد صمت ومداراة المصيبة ... الأباء يصرخون .. المجرم أسكر بناتنا .. ولين تتحدث

حسبي الله ونعم الوكيل












توقيع : فهــ ام ــودي

عرض البوم صور فهــ ام ــودي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 02:51.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك