جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات كل مايخص وسائل الدعوة الاسلامية على المنهج الصحيح لأهل السنة والجماعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 27-03-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مراقبة الأقسام الإسلامية - ومشرفة تربوية
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بيداري

البيانات
التسجيل: 25-05-2010
العضوية: 27077
المشاركات: 3,464 [+]
بمعدل : 1.25 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 51
بيداري will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
بيداري غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي العلاقات الإنسانية ...

العلاقات, الإنسانية

العلاقات الإنسانية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال تعالى في محكم كتابه :
(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ )
* [الحجرات:10].
( وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمْ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ )

[التوبة:71].
وقال عليه أفضل الصلاة والسلام :
( المسلم أخو المسلم).
(المؤمن للمؤمن كالبنيان،يشد بعضه بعضاً ) .
(مَثَلُ المؤمنين في توادِّهم،وتراحمهم،وتعاطفهم،كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو، تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر).
والإسلام يدعم هذا الرباط،ويقوي هذه العلاقة،بالدعوة إلى الاندماج في الجماعة والانتظام في سلكها، وينهى عن كل ما من شأنه أن يوهن من قوته،أو يضعف من شدته،فالجماعة دائماً في رعاية اللّه،وتحت يده:
"يدُ اللّهِ مع الجماعة،ومن شذ شذّ في النار".
والجماعة مهما صغرت،فهي على أي حال خير من الوحدة،وكلما كثر عددها،كانت أفضل وأبر:
وعبادات الإسلام كلها لا تؤدَّى إلا جماعة؛
فالصلاة تسن فيها الجماعة،وهي تفضل صلاة الفرد،بسبع وعشرين درجة،
والزكاة معاملة بين الأغنياء والفقراء،
والصيام مشاركة جماعية،ومساواة في الجوع في فترة معينة من الوقت،
والحج ملتقى عام للمسلمين جميعاً كل عام،يجتمعون من أطراف الأرض على أقدس غاية:
"وما اجتمع قوم في بيت من بيوت اللّه،يقرءون القرآن،ويتدارسونه بينهم،إلا نزلت عليهم السكينة،وحفتهم الرحمة،وذكرهم اللّه في ملأ عنده".
ولقد كان الرسول - عليه الصلاة والسلام - يحرص على أن يجتمع المسلمون،حتى في المظهر الشكلي
إن العلاقات الإنسانية تهتم بصفة عامة بدراسة أحوال الناس وصلاتهم بعضهم البعض كما أنها تعنى بدراسة انجازاتهم وظروف حياتهم . وقد أهتم بها كثير من المؤلفين القدامى عبر التاريخ البشري وقد وضعوا من خلال ذلك النظريات التي تنظم العلاقات الإنسانية .
ولكن الإسلام قد سبق هؤلاء المؤلفين فوضع القوانين والقواعد في العلاقات الإنسانية وتنظيمها في أجمل صورة وأبهاء حلة . وتأتي الآيات القرآنية التي تصف وتنظم هذه العلاقة . كما أن السنة المطهرة قد اعتنت أيما اعتناء في هذه العلاقة وتجسمت في سيرة النبي – صلى الله عليه وسلم – فعلاً وقولاً .

إن الإسلام هو دين الإنسانية في شتى صورها وهو يحث على ذلك .وذلك عن طرق منها ما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة . وذلك من خلال جانبين مهمين هما :
** أولاً : الأخلاق الفاضلة وحسن السلوك ـ ويندرج تحته عده صفات منها .
1 – حسن الخلق .
قال تعالى
" وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ " .
وعن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
( أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا وخياركم خياركم لنسائهم )
أخرجه الإمام الترمذي بسند حسن صحيح
2- الصدق قال تعالى :
( وَاجْعَلْ لِي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ )‏
وقال النبي صلى الله عليه وسلم:
"إن الصدق يهدي إلى البر، والبر يهدي إلى الجنة وإن الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقًا وإن الكذب يهدي إلى الفجور والفجور يهدي إلى النار، وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذابًا".
3 - الوفاء بالعهد
: { وَأَوْفُواْ بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْؤُولاً } .
ويقول النبي – صلى الله عليه وسلم - :

« من كان بينه وبين قوم عهد فلا يحلَّنَّ عهدًا، ولا يشدَّنَّ حتى يمضى أمره أو ينبذ إليهم على سواء»
4- الأمانة .
" إِنَّا عَرَضْنَا الأمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الإنسان إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً "
( أد الأمانة إلى من ائتمنك ولا تخن من خانك)
حديث صحيح أخرجه أبوداود

5- العزيمة :
{فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ }
ولهذا دعا به النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي قال فيه:
((يا شداد بن أوس! إذا رأيت الناس قد اكتنزوا الذهب والفضة فاكنز هؤلاء الكلمات: اللهم إني أسألك الثبات في الأمر، والعزيمة على الرشد، وأسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك، وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك، وأسألك قلبًا سليمًا ولسانًا صادقًا، وأسألك من خير ما تعلم، وأعوذ بك من شر ما تعلم، وأستغفرك لما تعلم، إنك أنت علام الغيوب))
6- الشجاعة .
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ زَحْفاً فَلاَ تُوَلُّوهُمُ الأَدْبَارَ )
حث النبي صلى الله عليه وسلم على القوة، فقال:
( المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، وفي كلٍّ خير. احرص على ما ينفعك، واستعن بالله ولا تَعْجَزْ، وإن أصابك شيء فلا تقل: لو أني فعلتُ كذا كان كذا وكذا، ولكن قل: قدَّر الله وما شاء فعل، فإن لو تفتح عمل الشيطان )
[مسلم].
7- الصبر .
(وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ )
قال رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
"عِظَمُ الْجَزَاءِ مَعَ عِظَمِ الْبَلَاءِ وَإِنَّ اللَّهَ إِذَا أَحَبَّ قَوْمًا ابْتَلَاهُمْ فَمَنْ رَضِيَ فَلَهُ الرِّضَا وَمَنْ سَخِطَ فَلَهُ السُّخْطُ "
رواه الترمذي وابن ماجة وصححه الألباني.
8- الحلم والأناة
والحلم صفة من صفات الله -تعالى- فالله -سبحانه- هو الحليم، يرى معصية العاصين ومخالفتهم لأوامره فيمهلهم، ولا يسارع بالانتقام منهم. قال تعالى:
العلاقات الإنسانية إِنَّ الَّذِينَ تَوَلَّوْاْ مِنكُمْ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ إِنَّمَا اسْتَزَلَّهُمُ الشَّيْطَانُ بِبَعْضِ مَا كَسَبُواْ وَلَقَدْ عَفَا اللّهُ عَنْهُمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ العلاقات الإنسانية
قال صلى الله عليه وسلم لأحد الصحابة:

( إن فيك خصلتين يحبهما الله: الحلم والأناة)
[مسلم]
9 - الرفق .
( وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ )
وقال - صلى الله عليه وسلم :
" إن الله رفيق يحب الرفق في الأمر كله "
10- التقوى
تعالى:
(الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (63) لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ )
(أنا أهل ُ أن أُتَقى فلا يجعل معى إله ٌفمن اتَّقى أن يجْعَل مَعِى إلها ٌفأنا أهل أن أغفر له )
رواه أحمد . والترمذى . والنسائى .
11- الحياء
في الصحيحين: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
"الإيمان بضعٌ وسبعون شعبة، فأفضلها قول: لا إله إلا الله، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان".
12 - الورع .
قال الله سبحانه وتعالى:
(يا أيُها الرُسُلُ كُلُوا من الطيبات واعْملُوا صالحا إني بما تعْملُون عليم)
وقد جمع النبي صلى الله عليه وسلم الورع في كلمة واحدة فقال:
((من حسن إسلام المرء تركه مالا يعنيه))
13- العفو التسامح .
(( وَإِن تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ))
عَن عَائِشَةَ، قالَتْ: قُلْتُ: يا رَسُولَ اللهِ، أرَأيْتَ إنْ عَلِمْتُ أيُّ لَيْلَةٍ لَيْلَةُ الْقَدْرِ، مَا أقُولُ فِيها؟ قَالَ:
((قُولي: اللَّهُمَّ إنَّكَ عَفُوٌّ كَرِيمٌ ، تُحِبُّ العَفْوَ فَاعْفُ عَنِّي)).
14- الرحمة
(قُلۡ بِفَضۡلِ اللّهِ وَبِرَحۡمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلۡيَفۡرَحُوا۟ هُوَ خَيۡرٌ مِّمَّا يَجۡمَعُونَ )
حديث أبي هريرة، رضي الله عنه، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ:
"لَنْ يُدْخِلَ أَحـــَدًا عَمَلُهُ الْجَنَّةَ". قَالُوا: وَلَا أَنْتَ يَا رَسُولَ اللَّهِ.. ؟ قَالَ: "لَا، وَلَا أَنَا إِلَّا أَنْ يَتَغَمَّدَنِي اللَّهُ بِفَضْلٍ وَرَحْمَةٍ ).
15- المحبة .
{قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }
آل عمران31


عَنْ قَيْسِ بْنِ أَبِي حَازِمٍ , أَنَّ عَمْرَو بْنَ الْعَاصِ , قَالَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ رَجَعَ مِنْ غَزْوَةِ ذَاتِ السَّلاسِلِ , قَالَ :
( يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ أَحَبُّ النَّاسِ إِلَيْكَ ؟ قَالَ :
" عَائِشَةُ " . قَالَ : إِنَّمَا أَقُولُ لَكَ مِنَ الرِّجَالِ , قَالَ : " أَبُوهَا " .
10- العدالة في الأقوال والأفعال .
( وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى )
( ... وإذا قُلتم فاعدلوا ولو كان ذا قُربى ... )

ثانياً : المعاملات بين الأفراد ـ ويندرج تحتها عدة صفات منها .
1- بين الجار وجاره والصديق وصديقة .
2- بين العامل ورب العمل .
3- بين البائع والمشتري .
4- التعاون على البر والتقوى .
5- النصيحة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
6- المبادرة إلى نقل الخبرات .
7- القيادة الصالحة
دمتم في حفظ الرحمن



hgughrhj hgYkshkdm >>>












توقيع : بيداري

عرض البوم صور بيداري   رد مع اقتباس

قديم 27-03-2011   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة سابقة

البيانات
التسجيل: 06-05-2010
العضوية: 26803
المشاركات: 14,839 [+]
بمعدل : 5.33 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 21
نـور العين is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
نـور العين غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بيداري المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: العلاقات الإنسانية ...

بيــــــــــــــــــــــــــداري
أسعد الله أوقاتكِ... بروعة طرحك…
ويعطيكِ ألف عافيه على هذه الكلمات...

لكِ مني جزيل الشكر والعرفان
ودي ووري لك ِ












توقيع : نـور العين

مَنْ يَفْهَمَنِيْ يَجِدٌٌٌٌ فِيْنْيْ عَاآالَمٌٌٌاًًًً مُخْتَلِفْ ...₪₪

ومَنْ لايَفْهَمْنِيْے / .... عَذْرَاًًًً لَيْسَ مِنْ أهْتِمَـاآامِيْے
×××××××××××××××××××××××××××××××××××××
▓.·`°• חoOr AL3eeח`·.▓

عرض البوم صور نـور العين   رد مع اقتباس

قديم 27-03-2011   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المشرفة العامة على الموقع ومشرفة أقسام الأسرة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 27-01-2006
العضوية: 971
المشاركات: 13,528 [+]
بمعدل : 3.11 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 2526
عنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond repute
 

الإتصالات
الحالة:
عنقاء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بيداري المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: العلاقات الإنسانية ...

بيــــــــــــــــــــــــــداري
أسعدك الله لروعة
طرحك…

ويعطيكِ العافيه على هذه الكلمات...

لكِ مني الدعاء بأن يحفظك الله دائما من كل مكرةه












توقيع : عنقاء

في لحظات الانكسار بداخلنا، نكابر على جراحنا فنبتسم، فيسري الحزن في أجسادنا ليكشف الستار عن أوجاعنا، ويفضح كبت دموعنا..

لقد صرت أخشى النظر في عيون الآخرين، خوفا ان تفضحنى مرآة الحزن بداخلي، فكيف لهم أن يقرؤوا كتاباً لم يعرفوا يوماً حروفه

عرض البوم صور عنقاء   رد مع اقتباس

قديم 27-03-2011   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بيداري المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: العلاقات الإنسانية ...

ما أجمل أن نطرح موضوع بشواهد قرآنية ، فيكون أكثر وصولاً لقلب وفكر المتلقي
جزاك الله كل خير على طرحك وأثابك ولا حرمك الله الأجر












عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 27-03-2011   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف الأقسام التعليمية
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية شــ هــد الـجـنـوب

البيانات
التسجيل: 06-08-2010
العضوية: 27819
المشاركات: 12,076 [+]
بمعدل : 4.49 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 109
شــ هــد الـجـنـوب will become famous soon enoughشــ هــد الـجـنـوب will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
شــ هــد الـجـنـوب غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بيداري المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: العلاقات الإنسانية ...

بيداري يالغلا
موضوع رائع
جزاك ربي الجنه












توقيع : شــ هــد الـجـنـوب




عرض البوم صور شــ هــد الـجـنـوب   رد مع اقتباس

قديم 06-06-2012   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة الأقسام العامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية صاحبة السعادة1

البيانات
التسجيل: 25-05-2010
العضوية: 27068
المشاركات: 19,430 [+]
بمعدل : 7.03 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 160
صاحبة السعادة1 has a spectacular aura aboutصاحبة السعادة1 has a spectacular aura about
 

الإتصالات
الحالة:
صاحبة السعادة1 غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بيداري المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: العلاقات الإنسانية ...

جـــــــــزاكِ الله خيــــر.،
وجعــله في ميزان حسناتك.












توقيع : صاحبة السعادة1








عرض البوم صور صاحبة السعادة1   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 23:31.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك