جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات كل مايخص وسائل الدعوة الاسلامية على المنهج الصحيح لأهل السنة والجماعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 24-02-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مُحبة للخير
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مرشدة

البيانات
التسجيل: 05-02-2011
العضوية: 32978
العمر: 6
المشاركات: 566 [+]
بمعدل : 0.23 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 59
مرشدة will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
مرشدة غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي الدنيا زائلة

الدنيا, زائلة

حياتي سعيدة والحمد لله وكلي أمل بخالقي ومولاي عز وجل استمتع بأوقاتي وأحلم بأحلام العصافير وأحياناً أطير معها أراقب العالم من حولي وأحمد الله على نعمه ،،
يا الله وهبتني العقل المفكر والروح ووهبتني الوجدان والضمير المراقب ووهبتني أعظم نعمة وهي الإسلام فتربيت على الإسلام وهذه أعظم نعمة أنعمت بها علي يا ربي وهبتني يا الله نعمت التفكر في خلقك العظيم أتأمل في سماواتك وأرضك وجبالك و بحارك وكل ما يقع نظري عليه وهبتني النظر في الألوان وكل ما حولي جميل من صنعك وكل ما أنظر إلى بديع صنعك أشعر بالسعادة ولا أعظم من سعادتي بذلك فهذه السعادة التي أشعر بها لا تضاهيها سعادة بشيء آخر أشكرك يا ربي على كل نعمك التي لا أحصيها ولا أحصرها ولكن أشعر بها كل يوم وهي من حولي
وعندما يأتي الليل وهو نهاية يومي وأذهب إلى فراشي تتغير
نظرتي للحياة وتصبح شبة يائسة حيث أقضي أيامي كالمودع والمفارق في أي لحظة سوف يقلع ويختفي بعيداً عن الأنظار وأشعر دائماً بأن هذا اليوم قريب قريب جداً ،،، إن من يشاهدني وأنا أمرح وأضحك أتبادل مع الناس والمجتمع من حولي أطراف المواضيع وتفاصيلها لا يحدث يوماً نفسه بأن من يكلمه إنسان يائس ولا يخطر ببالة أن من يكلمه ليلياً يصارع الموت ويصارعه وبدون مؤشر أو علامة ،، هكذا تمضي أيامي في انتظار أو يطول علي الانتظار وارتعش خوفاً من الموعد هذا الموعد الأخير الذي سيكون فيه الهزيمة لي والانتصار للموت ولا أتمنى ولا أرجو أكثر من رحمة ربي في ذلك الموقف الرهيب الذي أتخيله ولم أعشه هل يا ترى عندما أعيش هذا الوقف يكون كما تخيلته يعلم الله ولا يعلم أحد من البشر ذلك الإحساس بالموت ما هو ؟ كيف ؟ الله أعلم ،،
أملي في رحمتك يا ربي فعملي لا يؤهلني ولا استعدادي وذنوبي تسبقني وتحاصر أيامي كلما أتخلص من ذنب وأشعر بأني قد تغلبت عليه أجد عشرات وعشرات و عشرات الذنوب تلاحقني وذنوب أعلمها وذنوب لا أعلمها و ذنوب وذنوب أحاطتني ،،
فبعد هذا هل ائمن مكر الله ومن يأمن مكر الله ،،
وأيقنت في قرارة نفسي أن الدنيا زائلة بكل ما فيها وما هي إلا لحظات ونفارق كل ما نحب لذلك أحاول أن لا أحرص على شيء ولكن بعض الأحيان يغلبني طبع البشر ولكن أجاهد نفسي والله يوفقني ولن يخذلني وأنا ألجأ إليه وأبث ما بي عند مناجاتي له فلا أطلب من أحد العون والثبات إلا من الخالق ولا أريد المعونة إلا منه فهو نعمى المولى ونعمى النصير .



hg]kdh .hzgm












توقيع : مرشدة

[OVERLINE] [/OVERLINE][OVERLINE][/OVERLINE][OVERLINE][/OVERLINE][OVERLINE]
وما توفيقي إلا بالله العلي العظيم
[/OVERLINE]

عرض البوم صور مرشدة   رد مع اقتباس

قديم 20-01-2012   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة الأقسام العامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية صاحبة السعادة1

البيانات
التسجيل: 25-05-2010
العضوية: 27068
المشاركات: 19,430 [+]
بمعدل : 7.03 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 160
صاحبة السعادة1 has a spectacular aura aboutصاحبة السعادة1 has a spectacular aura about
 

الإتصالات
الحالة:
صاحبة السعادة1 غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مرشدة المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: الدنيا زائلة












عرض البوم صور صاحبة السعادة1   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 14:14.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك