جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

القرآن الكريم والسنة النبوية مايخص علوم القرآن الكريم وسنة النبي صلى الله عليه وسلم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 10-01-2011   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
طبيبة المنتدى
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية فداء الإسلام

البيانات
التسجيل: 30-10-2010
العضوية: 29936
المشاركات: 2,590 [+]
بمعدل : 1.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 138
فداء الإسلام will become famous soon enoughفداء الإسلام will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
فداء الإسلام غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
Rose ثلاثـــــــــــة في الغــــــــار

الغــــــــار, ثلاثـــــــــــة, في


ثلاثـــــــــــة الغــــــــار

عن عبدالله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:


انطلق ثلاثة نفر ممن كان قبلكم، حتى آواهم المبيت إلى غار فدخلوه، فانحدرت صخرة من الجبل فسدَّت عليهم الغار؛ فقالوا: "إنه لن ينجيكم من هذه الصخرة إلا أن تدعو الله بصالح أعمالكم".


قال رجل منهم: "اللهم كان لي أبوان، شيخان كبيران، وكنت لا أَغبِق قبلهما أهلا ولا مالا. فنأى بي طلب الشجر، فلم أَرُح عليهما حتى ناما، فجلبت لهما غَبوقهما، فوجدتهما نائمين، فكرهت أن أوقظهما، وأن أغبق قبلهما أهلا أو مالا، فلبثت – والقَدَح على يديَ – أنتظر استيقاظهما حتى برَق الفجر، والصِّبية يتضاغَون عند قدميَّ، فاستيقظا، فشربا غَبوقهما. اللهم إن كنت فعلت ذلك ابتغاء وجهك، ففرج عنا ما نحن فيه من هذه الصخرة". فانفرجت شيئا لا يستطيعون الخروج منه.


قال الآخر: "اللهم إنه كانت لي ابنة عم، كانت أحب الناس إليَّ – وفي رواية: كنت أحبها كأشد ما يحب الرجال النساء. فأردتها على نفسها فامتنعت مني حتى ألمَّت لها سنة من السنين، فجاءتني فأعطيتها عشرين ومائة دينار، على أن تخلي بيني وبين نفسها ففعلت، حتى إذا قدرت عليها – وفي رواية: فلما قعدت بين رجليها - قالت: اتق الله، ولا تفض الخاتم إلا بحقه، فانصرفت عنها وهي أحب الناس إليَّ، وتركت الذهب الذي أعطيتها. اللهم إن كنت فعلت ذلك ابتغاء وجهك، فافرج عنا ما نحن فيه". فانفرجت الصخرة غير أنهم لا يستطيعون الخروج منها.


وقالت الثالث: "اللهم استأجرتُ أُجراء، وأعطيتهم أجرهم غير رجل واحد، ترك الذي له وذهب، فثمَّرت أجره حتى كثرت منه الأموال، فجاءني بعد حين، فقال: "يا عبدالله، أدِّ إليَّ أجري"، فقلت: "يا عبدالله! لا تستهزئ بي"، فقلت: "لا أستهزئ بك، فأخذه كله"، فاستاقه فلم يترك منه شيئا، اللهم إن كنت فعلت ذلك ابتغاء وجهك فافرج عنا ما نحن فيه"، فانفرجت الصخرة، فخرجوا يمشون".



هذا حديث صحيح، متفق عليه.


_________________________


من كتاب
(صحيح القصص النبوي).





egheJJJJJJJJJJJm td hgyJJJJJJJJhv egheJJJJJJJJJJJm












توقيع : فداء الإسلام




مع جزيل شكري
لأخواتي الغاليات شهد وصدا
وأخي المبدع نيو ستار

عرض البوم صور فداء الإسلام   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 22:58.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك