جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

القرآن الكريم والسنة النبوية مايخص علوم القرآن الكريم وسنة النبي صلى الله عليه وسلم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 15-06-2010   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
اداري سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية jesefkhane1991

البيانات
التسجيل: 06-03-2010
العضوية: 25857
العمر: 26
المشاركات: 377 [+]
بمعدل : 0.13 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 110
jesefkhane1991 will become famous soon enoughjesefkhane1991 will become famous soon enough
 

الإتصالات
الحالة:
jesefkhane1991 غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي نواحي بلاغية من سورة غافر

من, بلاغية, صورة, ظافر, ننادي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نواحي بلاغية من سورة غافر

مكية وآياتها خمس وثمانون آية
بين يدي السورة
سورة غافر مكية ، وهي تعنى بأمور العقيدة كشأن سائر السور المكية ، ويكاد يكون موضوع السورة البارز، هو المعركة بين (الحق ) و(الباطل ) و (الهدى ) و(الضلال ) ولهذا جاء جو السورة مشحونا بطابع العنف والشدة ، وكأنه جو معركة رهيبة ، يكون فيها الطعن والنزال ، ثم تسفر عن مصارع الطغاة ، فإذا بهم حطأم وركام .

* ابتدأت السورة الكريمة بالإشادة بصفات الله الحسنى، وآيته العظمى، ثم عرضت لمجادلة الكافرين في آيات الله ، فمع وضوح الحق وسطوعه ، جادل فيه المجادلون ، وكابر فيه المكابرون [حم تنزيل الكتاب من الله العزيز العليم. . ] .

* وعرضت السورة لمصارع الغابرين وقد أخذهم الله أخذ عزيز مقتدر، فلم يفلت منهم إنسان [كذبت قبلهم قوم نوح والأحزاب من بعدهم . . ] الآيات .

* وفي ثنايا هذا الجو الرهيب ، يأتي مشهد حملة العرش ، في دعائهم الخاشع المنيب [الذين يحملون العرش ومن حوله يسبحون بحمد ربهم . . ] الآيات .

* وتحدثت السورة عن بعض مشاهد الآخرة وأهوالها ، فإذا العباد واقفون للحساب ، بارزون أمام الملك الديان ، يغمرهم رهبة وخشوع ، وإذا القلوب لدى الحناجر، تكاد لشدة الفزع والهول تنخلع ، وفي ذلك الموقف الرهيب ، واليوم العصيب ، يلقى الإنسان جزاءه ، إن خيرا فخير، وإن شرا فشر [يوم هم بارزون لا يخفى على الله منهم شىء لمن الملك اليوم لله الواحد القهار. اليوم تجزى كل نفس بما كسبت . . ] الآيات .

* ثم يأتي الحديث عن قصة الإيمان والطغيان ، ممثلة في دعوة موسى عليه السلام لفرعون الطاغية الجبار، ففرعون يريد - بكبريائه وجبروته - أن يقضي على موسى وأتباعه ، خشية أن ينتشر الإيمان بين الأقوام ، وتبرز في ثنايا هذه القصة حلقة جديدة، لم تعرض في قصة موسى من قبل ، ألا وهي ظهور رجل (مؤمن من آل فرعون ) يخفي إيمانه ، يصدع بكلمة الحق في تلطف وحذر، ثم في صراحة ووضوح ، وتنتهي القصة بهلاك فرعون الطاغية الجبار بالغرق في البحر مع أعوانه وأنصاره ، وبنجاة الداعية المؤمن وسائر المؤمنين [ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين . إلى فرعون وهامان وقارون فقالوا ساحر كذاب . . ] الآيات .

* ثم تعرض السورة إلى بعض الآيات الكونية ، الشاهدة بعظمة الله ، الناطقة بوحدانيته وجلاله ، الذي يشركون به ويكفرون بآياته ، وتضرب مثلا للمؤمن والكافر : بالبصير والأعمى ، فالمؤمن على نور من الله وبصيرة، والكافر يتخبط في الظلام [وما يستوي الأعمى والبصير، والذين آمنوا وعملوا الصالحات ولا المسيء قليلا ما تتذكرون . أن الساعة لآتية لا ريب فيها . . ] الآيات .

* وتختم السورة الكريمة بالحديث عن مصارع المكذبين ، والطغاة المتجبرين ، ومشهد العذاب يأخذهم وهم في غفلتهم سادرون [فلما جاءتهم رسلهم بالبينات فرحوا بما عندهم من العلم وحاق بهم ما كانوا به يستهزءون . . ] إلى نهاية السورة الكريمة .

التسمية :
سميت "سورة غافر" لأن الله تعالى ذكر هذا الوصف الجليل - الذي هو من صفات الله الحسنى - في مطلع السورة الكريمة [غافر الذنب وقابل التوب ] وكرر ذكر المغفرة في دعوة الرجل المؤمن [وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفار] وتسمى سورة "المؤمن" لذكر قصة مؤمن آل فرعون .


البلاغة :

تضمنت السورة الكريمة وجوها من البيان والبديع نوجزها فيما يلي :

1 - ا لطبا ق بين [ الذنب . . والتوب ] وبين [ أمتنا . . وأحييتنا ] وبين [صادقا . . وكاذبا ] وبين [ غدوا . . وعشيا] و بين [ يحيي . . ويميت ] و بين [الأعمى . . و البصير ] .

2 - المقابلة [ذلكم بأنه إذا دعي الله وحده كفرتم ، وإن يشرك به تؤمنوا] ققد قابل بين التوحيد والإشراك ، والكفر والإيمان وكذلك توجد المقابلة بين قوله تعالى [يا قوم إنما هذه الحياة الدنيا متاع ، وإن الآخرة هي دار القرار] وهذه من المحسنات البديعية .

3 - المجاز المرسل [وينزل لكم من السماء رزقا] أطلق الرزق وأراد المطر، لأن الماء سبب في جميع الأرزاق ، فهو من إطلاق المسبب وإرادة السبب .

4 - الاستعارة اللطيفة [وما يستوي الأعمى والبصير] استعار الأعمى للكافر، والبصير للمؤمن ، على طريقة الاستعارة التمثيلية .

5 - المجاز العقلي [والنهار مبصرا] من إسناد الشيء إلى زمانه ، لأن النهار زمن للإبصار ، والنهار نفسه لايبصر!

6 - الكناية [يلقي الروح من أمره ] الروح هنا كناية عن الوحي ، لأنه كالروح للجسد .

7 - صيغ المبالغة مثل : "كذاب ، جبار، سميع ، بصير، عليم " إلخ .

8 - الجناس الناقص [تفرحون . . تمرحون ] وكذلك [صوركم فأحسن صوركم ] .

9 - التأكيد بإن واللام [إن الساعة لآتية] .

10 - صيغة الحصر [ما يجادل في آيات الله إلا الذين كفروا] .

11 - جناس الاشتقاق [أرسلنا رسلا] .

12 -طباق السلب [منهم من قصصنا عليك ومنهم من لم نقصص عليك ]. 1

13 - توافق رءوس الآيات مع السجع البديع ، والكلام الذي يأخذ بالألباب ، انظر روعة البيان ، وتمعن قول القرآن وهو يتحدث عن مؤمن آل فرعون بذلك البيان الإلهى المعجز [ويا قوم ما لي أدعوكم إلى النجاة وتدعونني إلى النار . تدعونني لأكفر بالله وأشرك به ما ليس لي به علم وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفار . . ] الخ الآيات الكريمة التي هي أحلى من عقود الجمان .


المصدر: صفوة التفاسير



k,hpd fghydm lk s,vm yhtv fghydm w,vm /htv












عرض البوم صور jesefkhane1991   رد مع اقتباس

قديم 15-06-2010   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مؤسس المنتدى
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ذئب الصحراء

البيانات
التسجيل: 27-06-2005
العضوية: 3
المشاركات: 16,133 [+]
بمعدل : 3.55 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 505
ذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of lightذئب الصحراء is a glorious beacon of light
 

الإتصالات
الحالة:
ذئب الصحراء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

الله يجزاك خير أخي وحبيبي الغالي يوسف
تحية لك












عرض البوم صور ذئب الصحراء   رد مع اقتباس

قديم 15-06-2010   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
المشرفة العامة على الموقع ومشرفة أقسام الأسرة
الرتبة:

البيانات
التسجيل: 27-01-2006
العضوية: 971
المشاركات: 13,528 [+]
بمعدل : 3.12 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 2526
عنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond reputeعنقاء has a reputation beyond repute
 

الإتصالات
الحالة:
عنقاء غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

يوسف جعلها الله في ميزان حسناتك وكتب لك الآجر ان شاء الله في كل كلمة كتبت

امثالك قله












توقيع : عنقاء

في لحظات الانكسار بداخلنا، نكابر على جراحنا فنبتسم، فيسري الحزن في أجسادنا ليكشف الستار عن أوجاعنا، ويفضح كبت دموعنا..

لقد صرت أخشى النظر في عيون الآخرين، خوفا ان تفضحنى مرآة الحزن بداخلي، فكيف لهم أن يقرؤوا كتاباً لم يعرفوا يوماً حروفه

عرض البوم صور عنقاء   رد مع اقتباس

قديم 04-07-2010   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:


البيانات
التسجيل: 04-07-2010
العضوية: 27543
العمر: 29
المشاركات: 5 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
سلومي is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
سلومي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

الف شكر ع الموضوع












عرض البوم صور سلومي   رد مع اقتباس

قديم 05-07-2010   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:


البيانات
التسجيل: 05-07-2010
العضوية: 27545
العمر: 25
المشاركات: 6 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
ملاك الغلا is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ملاك الغلا غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

رااااااااااااااااااااااااائع جدا جزيتم خيرا












عرض البوم صور ملاك الغلا   رد مع اقتباس

قديم 07-07-2010   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة الأقسام العامة
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية صاحبة السعادة1

البيانات
التسجيل: 25-05-2010
العضوية: 27068
المشاركات: 19,425 [+]
بمعدل : 7.04 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 1
نقاط التقييم: 160
صاحبة السعادة1 has a spectacular aura aboutصاحبة السعادة1 has a spectacular aura about
 

الإتصالات
الحالة:
صاحبة السعادة1 غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر













عرض البوم صور صاحبة السعادة1   رد مع اقتباس

قديم 09-07-2010   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:


البيانات
التسجيل: 09-07-2010
العضوية: 27600
العمر: 43
المشاركات: 9 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 20
ابو مراد البلوشي is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ابو مراد البلوشي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

بوركت اخي الكريم
وجزاك الله الخبر الكثير












عرض البوم صور ابو مراد البلوشي   رد مع اقتباس

قديم 18-07-2010   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.73 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : jesefkhane1991 المنتدى : القرآن الكريم والسنة النبوية
افتراضي رد: نواحي بلاغية من سورة غافر

بـارك الله فيك . . يوسف













توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 01:46.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك