جديد المواضيع
cod
أضف إهدائك
cod
مساحة إعلانية أحجز مساحتك الآن


الملاحظات

منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات كل مايخص وسائل الدعوة الاسلامية على المنهج الصحيح لأهل السنة والجماعة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"من صلى علي حين يُصبح عشراً ، وحين يُمسي عشراً أدركتهُ شفاعتي يوم القيامة".
رواه الطبراني في الكبير وحسنه الألباني












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

اللهم إني أصبحت أشهدك وأشهد ملائكتك وحملة عرشك وجميع خلقك أنك أنت الله لا إله إلا أنت وأن محمداً عبدك ورسولك












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

سبحان الله وبحمده" من قالها مائة مرة حين يصبح وحين يمسي لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به إلا أحد قال مثل ما قال، أو زاد عليه












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد : يقول الله تبارك وتعالى :
(أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَماً آمِناً وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلِهِمْ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَكْفُرُونَ) (العنكبوت : 67 )
أي أوَلَم يشاهد كفار مكة أن الله جل وعلا قد هيأ لهم هذا البلد الأمين حرما آمنا يأمنون فيه على أرواحهم وأموالهم , بينما الناس من حولهم يعيشون في رعب وخوف من كثرة الغارات والأخذ بالثأر والسلب والنهب ؟!
أفلا يعتبرون بهذه النعمة العظيمة فيهديهم ذلك إلى شكر المنعم جل وعلا وعبادته وحده ؟! أفبالأمر الباطل الذي يعتقدونه من عبادة الأوثان يؤمنون بعد دعوتهم إلى التوحيد وظهور الحق لهم وبنعمة الله التي خصهم بها من الأمن والاستقرار هم يجحدون فيعبدون غيره وهو المنعم الوحيد عليهم؟
(وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَوْ كَذَّبَ بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءهُ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْكَافِرِينَ) (العنكبوت : 68 )
[العنكبوت: 68] أي لا أحد أشدُّ ظلما ممن اختلق على الله كذبا فزعم أن الشرك والموروثات الجاهلية هي الدين الحق الذي يرضاه الله تعالى , أو كذب بالحق الذي جاءه بواسطة رسول الله صلى الله عليه وسلم, فهل نسي هؤلاء مصيرهم السيء الذي ينتظرهم يوم القيامة ؟ أليست جهنم هي مكانَهم في الآخرة جزاء كفرهم بنعمة الله تعالى عليهم ؟! بلى إنها مأواهم الذي يخلدون فيه .
(وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ) (العنكبوت : 69 )
ففي مقابل أولئك الكفار الجاحدين يوجد المؤمنون الذين جاهدوا أنفسهم الأمارةَ بالسوء وشياطين الإنس والجن من أجل الله تعالى , فإنه سبحانه سيهديهم طرق الخير الموصلةَ إلى رضوانه عز وجل وإلى سعادة الآخرة, لأنهم قد فازوا بدرجة الإحسان وإن الله عز وجل مع المحسنين بحفظه وإعانته ونصره, ومن كان الله معه فإنه لايُخذل .
ويقول الله تبارك وتعالى :
(اللَّهُ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) (الروم : 11 )
يعني أن الله عز وجل هو الذي يخلق الخلق أولا ويُنْشِؤُهم من العدم ثم يعيدهم بعد الموت أحياء , ثم إليه تُرجعون أيها الناس في الآخرة فتحاسبون على أعمالكم إن خيرًا فخير وإن شرًّا فشر .
(وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُبْلِسُ الْمُجْرِمُونَ) (الروم : 12 )
أي ييأس الكفار من السعادة حينما يعلمون عن مصيرهم السيء في الآخرة .
(وَلَمْ يَكُن لَّهُم مِّن شُرَكَائِهِمْ شُفَعَاء وَكَانُوا بِشُرَكَائِهِمْ كَافِرِينَ) (الروم : 13 )
أي لم يكن لهم من الذين أشركوهم مع الله تعالى في العبادة وسطاءُ يخلصونهم من العذاب , لأن الله تعالى لايأذن لشركائهم بذلك , وكان المشركون في الآخرة بآلهتهم الذين جعلوهم شركاء مع الله تعالى جاحدين كونَهم آلهة بعدما عاينوا العاقبة السيئة لعبادتهم إياهم .
(وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يَوْمَئِذٍ يَتَفَرَّقُونَ) (الروم : 14 )
أي يتفرق المؤمنون والكفار .
(فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَهُمْ فِي رَوْضَةٍ يُحْبَرُونَ) (الروم : 15 )
أي في رياض الجنة ينعمون ويكرمون , فهم في حبور وسرور .
(وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَلِقَاء الْآخِرَةِ فَأُوْلَئِكَ فِي الْعَذَابِ مُحْضَرُونَ) (الروم : 16 )
أي مقيمون فيه مخلدون جزاء كفرهم بالله وبالقرآن وبالبعث والحساب والجنة والنار , فهم على الضد من المؤمنين عملاً وعاقبة , فلا يغتر الكفار بما هم فيه في الدنيا من التمكين في الأرض والنعم الوافرة فإن الدنيا فانية , وإنما العبرة بالحياة الآخرة الخالدة التي يتفرق فيها الناس إلى مصائرهم وجزائهم .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 45
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد : يقول الله تبارك وتعالى :
(وَمِنْ آيَاتِهِ مَنَامُكُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُم مِّن فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَسْمَعُونَ) ((وَمِنْ آيَاتِهِ يُرِيكُمُ الْبَرْقَ خَوْفاً وَطَمَعاً وَيُنَزِّلُ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَيُحْيِي بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ)
(الروم :2- 24 )
في هذه الآيات يبين الله تعالى أن من العلامات الدالة على قدرة الله تعالى العظيمة أن قدَّر لكم النوم الذي تستريحون فيه , وهو يشبه الموت , وقدَّر لكم اليقظة التي تعملون فيها, وهي تشبه الحياة بعد الموت , أليس الذي قدَّر ذلك بقادر على أن يعيد الحياة إلى أجسامكم بعد الموت الحقيقي؟!
بلى إنه قادر على ذلك جلَّ وعلا , وإن في ذلك التقدير الذي تعلمونه من حياتكم لَعلاماتٍ واضحةً لقوم يسمعون سماع تفكر وتدبر .
وكذلك من الدلالات على قدرة الله جل وعلا تكوين البرق في السحاب الذي يكون مصدرًا لخوف الناس من نزول الصواعق , ومصدرا لطمعهم في نزول الغيث الذي هو رحمة ونعمة, ومن ذلك إنزاله عز وجل المطر من السحاب الذي يعقبه حياة الأرض بالنبات بعد موتها بالجدب, أوَ ليس القادر على ذلك جل جلاله بقادر على البعث بعد الموت ؟!
بلى إنه سبحانه قادر على ذلك , وإن في هذه الأمور الظاهرة العجيبة التي يؤمن البشر بأنها من تقدير إله عظيم القدرة مايدفعهم إلى الإيمان بما أخبرهم به من بعث الحياة في الأجسام بعد الموت في الأجل المقدر لذلك , إذا كانوا ممن يستخدمون عقولهم فيما خلقها الله تعالى من أجله .
ويقول الله تبارك وتعالى :
(وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاء وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ ثُمَّ إِذَا دَعَاكُمْ دَعْوَةً مِّنَ الْأَرْضِ إِذَا أَنتُمْ تَخْرُجُونَ)(وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَّهُ قَانِتُونَ) (وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَلَهُ الْمَثَلُ الْأَعْلَى فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) (الروم :25-26- 27 )

يبين الله تعالى أن من العلامات الباهرة التي تدل على عظمة قدرة الله جل وعلا قيامَ السماوات والأرض واستمساكَها بأمره الكوني وقدرته العالية من غير عمد يحملنها ولامستقر تستقران عليه , أوَ ليس هذا الأمر الظاهر الذي تشاهدونه أيها الناس دليلا على مقدرته على ماهو أقل, وذلك في إعادة الحياة إلى الأجسام بعد موتها ؟!
بلى إن ذلك دليل على مقدرته الكاملة على ذلك , وسيدعوكم أيها البشر دعوة من الارض التي دُفِنَتْ فيها أجسامكم فإذا أنتم تخرجون من غير توقف ولاتلبث إلى المحشر وقد عادت الحياة إلى أجسامكم .
والله سبحانه هو الذي له وحده كل من في السموات والأرض من الملائكة والإنس والجن والحيوان والنبات والجماد , كل هؤلاء له خاضعون .
وهو جل وعلا الذي يبدأ خلق الإنسان من العدم ثم يعيده بعد الموت فيحييه الحياة الدائمة, وهذه الإعادة أهون عليه جل جلاله من بداية الخلق, والكل هين عليه سبحانه وإنما هو مثل ضربه ليقرب ذلك إلى فهم الناس , وله عز وجل الوصف الأعلى في السموات والأرض , فليس كمثله شيء وهو العزيز القوي الذي لايغلب , الحكيم في أقواله وأفعاله وتدبير أمور خلقه .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد : يقول الله تبارك وتعالى :
(وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ وَمَن يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ)(وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ) (لقمان :12- 13 ).
يخبرنا الله تعالى أنه أعطى عبدا من عباده الصالحين – وهو لقمان – الحكمة وهي الفقه في الدين وسلامة العقل والإصابة في القول والعمل , وإن من مقتضيات هذه الحكمة شكر الله تعالى على نعمه , فإن من يشكر الله جل وعلا فإنما يعود نفع شكره على نفسه , وذلك بالبركة في وقته وعلمه وعمله وماله , ومن جحد نعمة ربه عليه فإنه هو الخاسر لأن الله عز وجل غني عن شكره غير محتاج إليه , محمود من خلقه الذين يعرفون عظمته وجلاله .
واذكر – أيها الرسول – نصيحة لقمان لابنه حين قال له وهو يعظه : يابني لاتشرك بالله , فبدأ بنهيه عن الشرك لأنه أعظم الذنوب , ووصَفَ الشرك بأنه ظلم عظيم , لأن حقيقة الظلم هو صرف الحق عن أهله , والحق في العبادة لله تعالى وحده , لأنه هو الخالق وحده, فصرْف العبادة عنه إلى غيره وضعٌ للحق في غير موضعه , والحقيقة أن المشرك قد ظلم نفسه ظلما عظيما في الدنيا والآخرة , فأما في الدنيا فلأنه حرمها من السعادة الروحية التي يشعر بها الموحدون في عبادتهم لله تعالى , وأما في الآخرة فلأنه اختار لنفسه الطريق المؤدي إلى الشقاء الدائم , وحرمها من النعيم الدائم .
ويقول الله تبارك وتعالى :
(وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ)(وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ) (لقمان :14- 15 )
في هاتين الآيتين بيان عظم حق الوالدين وماينبغي عمله في أداء حقوقهما , فالله تعالى يأمر الولد ببر والديه والإحسان إليهما , ويبين شيئًا من معاناة الأم في حمل ولدها وإرضاعه ليكون ذلك أدعى إلى تذكر حقها على أولادها , فهي في أثناء حملها تنتقل من ضعف إلى ضعف لتأثير الحمل عليها, ثم تعاني الضعف والمشقة أثناء إرضاعها لمدة عامين , وبعد هذا التذكير بشيء من معاناة الوالدين تجاه أولادهما يذكر الله تعالى الوصية التي وصى بها الولد بوالديه حيث أمره بشكر والديه وشرَّفهما بقرن شكرهما مع شكره جل وعلا , وشُكرهما يكون بالقول والعمل , وذلك بمخاطبتهما بذلك والقيام ببرهما والإحسان إليهما وعدم إيذائهما بأي نوع من الأذى . ثم يبين تعالى أن المرجع إليه في الآخرة , فيكافئ المحسن إلى والديه ويعاقب المسيء إليهما .
ثم يبين تعالى أن طاعتهما مترتبة على طاعته جل وعلا فإذا كانا أو أحدهما على الضلال وأرادا حمل أولادهما على ذلك فلا تجوز طاعتهما , مع لزوم البقاء على برهما والإحسان إليهما , فإن في ذلك أداء لحقهما ودعوةً لهما إلى الهداية .
ثم يؤكد تعالى على أن مرجع البشر إليه في الآخرة فيحاسبهم على أعمالهم ويجازي كل إنسان بعمله , إنْ خيرًا فخير وإن شرّا فشر .
ويقول الله تبارك وتعالى :
(يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِن تَكُ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ فَتَكُن فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَاوَاتِ أَوْ فِي الْأَرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ) (يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ)(وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ) (وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ) (لقمان :16-17-18- 19 ).
يوصي لقمان الحكيم ابنه فيقول : يابُنيّ اعلم بأن السيئة أو الحسنة إن تكن على أصغر وزن يمكن تصوره ثم تكون في أخفى مكان من باطن جبل أو أي مكان خفي في السموات أو في الأرض فإن الله جل جلاله يعلمها وسيحاسب عليها صاحبها يوم القيامة, إن الله عز وجل لطيف دقيق العلم لاتخفى عليه خافية , خبير بكل شيء.
ثم يوصي ابنه بالقيام بأبرز الطاعات حيث يقول : يابني أَدِّ الصلاة كاملة بشروطها وأركانها وواجباتها وسننها , وشارك في إصلاح المجتمع وذلك بمحاولة تطهيره من المخالفات ليكون مجتمعًا صالحا , والْزم الصبر على مايصيبك من مصائب ونكبات حتي تحافظ على سلامة نفسك من الضعف والانهيار , ولِتحصلَ على الثواب الجزيل عند الله تعالى .
إن هذه الوصايا المذكورة مما جعله الله تعالى عزيمة على عباده وأوجبه عليهم , وهي في الوقت نفسه من عزائم أهل الحزم السالكين طريق النجاة .
ثم نهى ابنه عن الكبرياء فقال : (ولا تصعر خدك للناس) يعني ولاتُمِل وجهك للناس إذا كلمتهم أو كلموك أو ذُكروا عندك احتقارا لهم , ولاتمش في الأرض خيلاء وتبخترا إن الله لايحب أصحاب الخيلاء المتكبرين ولا الذين يفخرون على الناس بما تميزوا به من مال أو شرف أو قوة .
ثم يوصي ابنه بأن يقصد في مشيه وذلك بأن يمشي بوقار وسكينة وأن يغض من صوته فلا يتكلف في رفعه فإن أقبح الأصوات لصوت الحمير .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد: يقول الله تبارك وتعالى :
(قُلْ أَرُونِي الَّذِينَ أَلْحَقْتُم بِهِ شُرَكَاء كَلَّا بَلْ هُوَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)(وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ) (وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ)(قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍ لَّا تَسْتَأْخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةً وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ) (سبأ :27- 28-29 -30).
يأمر الله عز وجل رسوله صلى الله عليه وسلم أن يقول لأولئك المشركين : أروني بالحجة والبرهان الأوثان الذين عبدتموهم مع الله تعالى وجعلتموهم شركاء له هل شاركوا الله جل وعلا في الخلق حتى تجعلوهم شركاء لـه في العبادة ؟! كلا لم يفعلوا ذلك ولايملكونه , بل الله عز وجل وحده هو الخالق , وبالتالي فهو المعبود بحق وحده , وهو القوي في انتقامه ممن عصاه , الحكيم في أقواله وأفعاله .
ثم يبين الله تعالى مهمة الرسول صلى الله عليه وسلم التي بعثه الله عز وجل بها , وهي أنه ابتعثه إلى الناس جميعا مبشرًا بثوابه جل وعلا لمن أطاع وآمن وعمل صالحا , ومنذرا من عقابه لمن عصى وكفر ولكن أكثر الناس لايعلمون الحق ومصير أتباعه والمعارضين له في الآخرة , ولهذا الجهل من المشركين فإنهم يقولون مستهزئين : متى هذا الوعد الذي تعدوننا أن الله يجمعنا فيه ثم يحكم بيننا إن كنتم صادقين في هذا الوعد ؟ فقل لهم – أيها الرسول - : لكم ميعاد هو آتيكم لا محالة وهو يوم القيامة , وكل إنسان قيامته موته , فإذا حان أجله قامت قيامته , لايتأخر عن ذلك ولايتقدم , فالسعيد كل السعادة من أعد نفسه لذلك اليوم بالإيمان الصادق والعمل الصالح , والشقي كل الشقاوة من فاجأه ذلك اليوم وهو في شك أو عمل سيء .
ويقول الله تبارك :
(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَن نُّؤْمِنَ بِهَذَا الْقُرْآنِ وَلَا بِالَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ مَوْقُوفُونَ عِندَ رَبِّهِمْ يَرْجِعُ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ الْقَوْلَ يَقُولُ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لَوْلَا أَنتُمْ لَكُنَّا مُؤْمِنِينَ)(قَالَ الَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا لِلَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا أَنَحْنُ صَدَدْنَاكُمْ عَنِ الْهُدَى بَعْدَ إِذْ جَاءكُم بَلْ كُنتُم مُّجْرِمِينَ)(وَقَالَ الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا لِلَّذِينَ اسْتَكْبَرُوا بَلْ مَكْرُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ إِذْ تَأْمُرُونَنَا أَن نَّكْفُرَ بِاللَّهِ وَنَجْعَلَ لَهُ أَندَاداً وَأَسَرُّوا النَّدَامَةَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ وَجَعَلْنَا الْأَغْلَالَ فِي أَعْنَاقِ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ يُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) (سبأ :31-32- 33 )
يبين الله جل وعلا في هذه الآيات صورًا من أحوال المشركين في الدنيا والآخرة , فهم في الدنيا قد أعلنوا رفضهم التصديق بأن القرآن والكتب السماوية المتقدمة عليه كالتوراة والإنجيل من عند الله تعالى , وقد ترتب على ذلك تكذيبهم للرسل عليهم الصلاة والسلام وكفرهم بالله عز وجل , ولكن هؤلاء الذين ظلموا أنفسهم بالكفر لهم حال أخرى في الآخرة فهم فريقان يختصمون, فالأتباع المستضعفون في الدنيا يلقون باللاَّئمة في الآخرة على الكبراء الذين دعوهم في الدنيا إلى البقاء على الضلال وحالوا بينهم وبين الهداية , ويقولون لهم : لولا إضلالكم إيانا في الدنيا لكنا من المؤمنين بالإسلام .
فقال لهم الكبراء الذين كانوا زعماءهم في الدنيا : هل نحن الذين منعناكم من الإيمان والهداية بعد إذ جاءكم دعاة الحق ؟ بل الحقيقة أنكم بقيتم على الضلال مختارين فكنتم بذلك مصرين على الكفر .
فقال الأتباع المستضعفون لزعمائهم في الضلال : بل تدبيركم لنا الاستمرار على الغواية في الليل والنهار هو الذي أوقعنا في هذا المصير السيء , حيث كنتم تأمروننا بأن نكفر بالله ونجعل له شركاء في العبادة , ولقد أسرَّ كلٌّ من الفريقين الحسرة حين رأوا العذاب الذي ينتظرهم , وكان من ذلك تطويق أعناقهم بالأغلال , وقد باؤوا بهذا المصير المؤلم بسبب كفرهم وأعمالهم السيئة .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد : يقول الله تبارك وتعالى :
(الْحَمْدُ لِلَّهِ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ جَاعِلِ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً أُولِي أَجْنِحَةٍ مَّثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ يَزِيدُ فِي الْخَلْقِ مَا يَشَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) (مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ) (فاطر :1-2-3 )
يثني الله سبحانه على نفسه ببيان عظيم قدرته التي يشهد لها خلْقه السموات والأرض , وخلْقُه الملائكة عليهم السلام وجعْلُهم رسلاً إلى خلقه بما يشاء , وتزويدهم بأجنحة عظيمة يطيرون بها بين السموات وبينها وبين الأرض , فمنهم من يطير بجناحين ومنهم من يطير بثلاثة , ومنهم من يطير بأربعة , يزيد جل وعلا في خلقهم وخلق غيرهم مايشاء , إنه على كل شيء قدير لايعجزه شيء .
ثم يبين جل وعلا أن الرحمة بيده وحده , فإذا فتح على عباده منها من رزق أو مطر ونحو ذلك فلا أحد يستطيع أن يمنع هذه الرحمة , وإذا أمسكها فلا يستطيع أحد أن يرسلها من بعده , وهو القاهر الذي لايُغلَب , الحكيم الذي يرسل الرحمة ويمسكها على مقتضى حكمته .
ثم يذكِّر جل وعلا عباده بنعمته السابغة عليهم , فهو الذي خلقهم وحده , وهو الذي يرزقهم وحده من السماء بالمطر ومن الأرض بالنبات والمعادن وغير ذلك , وبالتالي فهو وحده المستحق للعبادة لاشريك له , فكيف تُصرفون أيها المشركون عن توحيده وعبادته إلى عبادة غيره؟!
ويقول الله تبارك وتعالى :
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ)(إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوّاً إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ) (الَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ)(أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَناً فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ) (فاطر : 5-6-7-8 )
يبين الله جل وعلا للناس أن ماوعدهم به في الآخرة من البعث والحساب والثواب أو العقاب حق ثابت لابُدَّ من وقوعه , ويحذرهم من خداع الدنيا بنعيمها ومظاهرها , كما يحذرهم من خداع الشيطان الذي بلغ حَدّا عاليًا في التغرير بالناس .
ويذكِّرنا الله تعالى بعداوة الشيطان التي هي مهمته الكبرى في هذه الحياة هو وجنوده , ويأمرنا جل وعلا بأن نتخذه عدوا , وذلك بأن يكون من مهماتنا الكبرى في هذه الحياة أن نتذكر دائمًا عداوته وأن نتخذ التدابير الواقية من كيده , فإنه إنما يدعو أتباعه ليشتركوا معه في المآل الشقي وذلك في الخلود في نار جهنم .
ثم يبين تعالى المصير السيء للكفار في الآخرة وهو العذاب الشديد في النار , والمصيرَ الحسن للمؤمنين وهو الظفر بستر الله عليهم وتجاوزه عن ذنوبهم والأجر الكبير في الجنة , وفي هذا تحذير للكفار عن الاستمرار على كفرهم , وحث للمؤمنين على الثبات على الصراط المستقيم .
وفي الآية الأخيرة يقارن الله سبحانه بين الكافر والمؤمن , فهل من حسَّن له الشيطان أعماله السيئة من الكفر والمعاصي في منزلة سواء مع من هداه الله تعالى فرأى الحسن حسنا والسيء سيئا؟ لايستوون عند الله جل وعلا , فإنه تعالى يضل من يشاء من عباده لتمحضهم للشر ويهدي من يشاء لاستعدادهم للخير , فلا تُهلك نفسك يارسول الله حزنا على كفر أولئك الضالين , فإن الله تعالى عليم بمساوئهم وسيعاقبهم عليها .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..
وبعد : يقول الله تبارك وتعالى
(فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ) (وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيّاً وَحِينَ تُظْهِرُونَ) (الروم :17، 18 )
في هاتين الآيتين ينزه الله تعالى نفسه عما يعتقده المشركون من الشرك وغيره من صفات النقص التي يصفون بها الله سبحانه, ويثبت جل وعلا أنه المستحق للحمد وحده في السموات والأرض , ويوجه عباده إلى تسبيحه والثناء عليه في المساء والصباح وفي الظهر والعشيّ وهو مابعد العصر .
(يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَيُحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَكَذَلِكَ تُخْرَجُونَ) (الروم : 19)
ففي هذه الآية يبين الله تعالى حقيقة البعث بعد الموت وأنه جل وعلا قادر على ذلك كمقدرته على إخراج الحي من الميت كالإنسان من النطفة والطير من البيضة, وكمقدرته على إخراج الميت من الحي كالنطفة والبيضة من الحيوان , وكمقدرته على إحياء الأرض بالنبات بعد موتها بالجدب , فكذلك يُخرج الله سبحانه الناس من قبورهم ويبعثهم أحياء يوم القيامة .
(وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَكُم مِّن تُرَابٍ ثُمَّ إِذَا أَنتُم بَشَرٌ تَنتَشِرُونَ) (الروم : 20 ) أي ومن دلائل ألوهيته وقدرته جل وعلا على بعثكم بعد الموت أن خلق أباكم آدم عليه الصلاة والسلام من تراب , فكان خلق آدم يُعدُّ خلقا لذريته من التراب لأنه مشتمل عليهم , ثم تحوَّل هذا الواحد المخلوق من التراب إلى بشر ينتشرون في الأرض عن طريق التناسل .
ويقول الله تبارك (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّلْعَالِمِينَ) (الروم : 21،22 )
يبين الله تعالى أن من العلامات الواضحة الدالة على قدرته جل وعلا العظيمة أن خلق لكم أيها الناس من جنسكم في البشرية نساء تتخذونهن أزواجا لكم لتستريحوا إليهن , وجعل في قلوبكم وقلوبهن محبة وشفقة في ظل عصمة الزوجية من غير أن يكون ذلك قبل الزواج , إن في ذلك التقدير والتأليف لَعلامات ظاهرةً على قدرة الله تعالى وحكمته .
ومن الدلالات الظاهرة على عظيم قدرة الله جل وعلا خَلْقُ السموات والأرض , هذه الأجرام العظيمة التي هي في منتهى الضخامة في التكوين والدقة في التقدير , وكذلك من هذه العلامات اختلاف لغات البشر وألوانهم مع كونهم ينحدرون جميعا من أبيهم آدم عليه الصلاة والسلام,إن في ذلك الخلق البديع والتقدير الدقيق لَعلامات بينة لأصحاب العقول المبصرة والأفكار النيرة , تدل على عظمة الخالق جل وعلا وقدرته البالغة .
فإذا كان الأمر كذلك وأدركتم أيها الناس مقدرة الله تعالى العظيمة على الخلق والتكوين والتقدير الدقيق البليغ فلماذا لاتستدلون بذلك على مقدرته على إحياء الناس بعد موتهم بالبعث في الآخرة ؟!












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس

قديم 23-04-2010   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف سابق
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ولــ جده ـــد

البيانات
التسجيل: 12-04-2010
العضوية: 26548
المشاركات: 16,041 [+]
بمعدل : 5.72 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم: 0
نقاط التقييم: 45
ولــ جده ـــد is on a distinguished road
 

الإتصالات
الحالة:
ولــ جده ـــد غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ولــ جده ـــد المنتدى : منتدى المواضيع الإسلامية العامة - دعوة اسلامية - نصائح - ارشادات
افتراضي رد: سجل حضورك بآية قرآنية..أو بحديث نبوي..أو بدعاء صالح . .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..وبعد :
يقول الله تبارك وتعالى :
(ضَرَبَ لَكُم مَّثَلاً مِنْ أَنفُسِكُمْ هَل لَّكُم مِّن مَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن شُرَكَاء فِي مَا رَزَقْنَاكُمْ فَأَنتُمْ فِيهِ سَوَاء تَخَافُونَهُمْ كَخِيفَتِكُمْ أَنفُسَكُمْ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ) (الروم : 28 )
(بَلِ اتَّبَعَ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَهْوَاءهُم بِغَيْرِ عِلْمٍ فَمَن يَهْدِي مَنْ أَضَلَّ اللَّهُ وَمَا لَهُم مِّن نَّاصِرِينَ) (الروم : 29 )
يضرب الله تعالى مثلا للمشركين مأخوذًا من أنفسهم على بطلان الشرك فيقول : هل ترضون لأنفسكم أن يشارككم عبيدكم في أموالكم التي رزقكم الله إياها إلى حدِّ أنكم تهتمون بهم وتخافون من مخالفتهم كما تخافون من شركائكم من الأحرار ؟ فسيقولون : لا لن يكون ذلك, فإذا كنتم لاترضون مشاركتهم إياكم – والحال أنكم وإياهم بَشر – فكيف تعتقدون بأن أحدًا من خلق الله جل وعلا يشاركه في الألوهية والربوبية تعالى عن ذلك علوا كبيرا , وبمثل هذا البيان الواضح يبين الله تعالى البراهين والحجج لأصحاب العقول السليمة كي يجتنبوا الشرك ويستقيموا على عبادة الله جل وعلا .
وهكذا فإنه لايمكن التسوية بين الخالق جل وعلا والمخلوق , لكن هؤلاء الذين ظلموا أنفسهم بالشرك اتبعوا في ذلك أهواءهم ال,,,,,ة عن جهل بما يجب لله تعالى من الإفراد بالعبادة , فمن الذي يستطيع هداية من أضله الله بسبب تماديه في الكفر والعناد ؟
لا أحد يستطيع ذلك , وسيبوء هؤلاء المشركون في الآخرة بعذاب جهنم , ولن يجدوا لهم من ينصرهم ويخلصهم من عذاب الله تعالى .
ويقول الله تبارك وتعالى
(فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ) (الروم : 30 )
(مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ) (الروم : 31 )
(مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعاً كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ) (الروم : 32 )
في هذه الآيات الكريمة يأمر الله جل وعلا رسوله صلى الله عليه وسلم أن يقيم وجهه لدين الإسلام مائلا إليه غير ملتفت إلى غيره , فإنه الدين الذي خلق الله الناس عليه , كما جاء في الحديث الصحيح "ما من مولود إلا يولد على الفطرة" فلا يصح ولايستقيم أن يبدِّل بعض الناس الدين الذي خلق الله البشر عليه , فإن الإسلام هو الدين القويم الموافق للفطرة , ولكن أكثر الناس يجهلون هذه الحقيقة, فلذلك ضلوا عن الطريق المستقيم .
فأقيموا وجوهكم أيها المسلمون راجعين إلى الله تعالى مخلصين له , واتقوا سخطه , وذلك بفعل أوامره , واجتناب نواهيه , وأدوا الصلاة تامة بشروطها وأركانها وواجباتها , واجتنبوا جميع أنواع الشرك مع الله تعالى حتى لاتكونوا من المشركين , من الذين فرقوا الدين فلم يأخذوا به كله, بل أخذوا ببعضه وتركوا بعضه تبعا لأهوائهم , فصاروا بذلك فرقًا وأحزابًا يتعصبون لأحزابهم ورؤسائهم , كل ح,, بما عندهم من الآراء والأهواء مسرورون من غير نظر على كون ماهم عليه من الحق أو من الباطل .












توقيع : ولــ جده ـــد


ناسن قلوبها بالحقد مليانة ما تطّهر لو تُغسّل سبع مرات
تراقب الناس ودايمن للشر سهرانة حسبي الله عليها بكل ساعات
مزروع الحقد فيها تقول شيطانة ( سمي عليها وكبّر ) وارمها بسبع حصوات

. . . . .
زهقان .. طفشان .. ضايق خلقك بليييز أُدخل هنا وصدقني بترتاااح

عرض البوم صور ولــ جده ـــد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 03:38.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

الحقوق محفوظة لموقع بوابة عنيزة / ملاحظة.. كل مايكتب من مواضيع ومشاركات هي مسؤولية الكاتب والموقع غير مسؤول عن ذلك